موت 3 عمال في الصرف الصحي في الغربية

كتب: هشام ابو زيد

توفي اليوم ثلاثة عمال بشركة الأسكان والتعمير للمرافق، أثناء عملهم  في تسليم بيارة علي عمق 6-8 متر، فانفتحت عليهم مياة الصرف فغرقوا، وتوفي أحدهم في الحال، والآخران لم يصلا للمستشفي، وهم:
عبد القادر رضا قشطة من المنشية الكبري، مركز طنطا.- أحمد جودة، وفوزي من قرية Continue reading

أهالي العمال “هوه إحنا أسرارنا العسكرية بقت أنبوبة بوتجاز؟؟!!”، “ليه ما بيحاكموش اللواء اللي بيموت العمال”

أهالي العمال المحالين للمحاكمة العسكرية

بين الغضب والذهول

يقولون

“هوه إحنا أسرارنا العسكرية بقت أنبوبة بوتجاز؟؟!!”، “ليه ما بيحاكموش اللواء اللي بيموت العمال”


كتبت: فاطمة رمضان

لقد كان حديث الأهالي قليلاً، فكل ما يرجونه من الدنيا في هذه اللحظة هو أن يخرج أبنائهم من هذه الورطة، فالثمانية عمال اللذين يحاكمون محاكمة عسكرية خمسة منهم عمالة مؤقتة ويومية، أي أنهم ليس لهم أي حقوق علي الشركة سوي أنهم يعملون نهار كامل لكي يأخذون في نهاية اليوم أجر 12 جنيه فقط، تري ماذا يفعلون بحوالي 300 جنيه شهرياً علي فرض أنهم يعملون كل يوم وبدون أي أجازات؟؟، كيف يدبرون بهم معيشتهم ومعيشة عائلاتهم؟؟، بل ماذا  سيحدث لهم ولأهاليهم في حالة عدم وجود الـ 12 جنيه؟؟، وقبلها عدم وجود الزوج والأبن، لأنه معتقل بالسجن الحربي، لا لشئ سوي لأنه رأي ذراع زميله في الورشة، أو قطعة من لحمة، تحت قدمه وأقدام زملائه الغاضبين أيضاً بعد مقتل زميلهم أحمد عبد الهادي بشركة حلوان للصناعات الهندسية حالياً، مصنع 99 الحربي سابقاً.

فيقول أحد الأهالي: “العمال أعصابهم ثارت لما لقيوا لحم زميلهم بعد ما رجعوا الورشة بعد الإجازة الـ 3 أيام، أبن عمي دخل الورشة لقي دراع زميله، واللي لقي جزء من مصارينه،  دا الراجل اللي مات ما غسلهوش، ولا كفنوه، دولا لموا اللي باقي من لحمه في حتة خلقه”

Continue reading

لا لمثول العمال المصريين أمام المحاكم العسكرية

في انتهاك صارخ لكافة حقوق الإنسان والمبادئ الديمقراطية والمواثيق الدولية، تم تحويل ثمانية عمال مصريين إلى المحكمة العسكرية لمجرد أنهم مارسوا حقهم المشروع في الإضراب.

ففي 3 أغسطس توفي العامل أحمد عبد الهادي وأصيب ستة عمال آخرون نتيجة انفجار أنبوبة نيتروجين في شركة حلوان للصناعات الهندسية، التابعة لوزارة الدفاع. وعلى أثر ذلك قام العمال بالإضراب وردوا هتافات ضد رئيس الشركة. وألقت قوات الأمن القبض على ثمانية عمال مثلوا أمام النيابة العسكرية التي حولتهم إلى محكمة عسكرية.

يواجه العمال الثمانية وهم أيمن طاهر حسن وأحمد طاهر حسن ومحمد طارق سيد ووائل بيومي محمد وهشام فاروق عيد وعلى نبيل على وطارق سيد محمود تهم الامتناع عن العمل وإتلاف الملكية العامة وإفشاء أسرار عسكرية، بالرغم من أن المصنع يعمل في الصناعات المدنية.

وتم منع الصحف من تغطية الحادث.

سوف تعقد جلسة المحاكمة الأولى غدًا السبت 28 أغسطس في المحكمة العسكرية بالحي العاشر بمدينة نصر.

ومن المقرر عقد مؤتمر صحفي غدًا الساعة التاسعة والنصف مساء بمقر مركز الدراسات الاشتراكية، 7 ش مراد بالجيرة، يحضره أهالي العمال وهيئة الدفاع ونشاط حقوق الإنسان.

نناشد جميع المهتمين بحقوق الإنسان والديمقراطية في مصر الوقوف في مواجهة هذه الخطوة الخطيرة وغير المسبوقة منذ 60 عامًا، والرامية إلى إطلاق يد النظام في القيام بمزيد من التنكيل بالعمال المصريين لمجرد ممارستهم حقوقهم المشروعة في الاحتجاج.

الوفد: وقفة تضامنية مع عمال مصنع حلوان المحالين لمحاكمة استثنائية

كتبت ـ أماني زكي

نظمت ما يقرب من »12« منظمة حقوقية وعدد من شباب القوي السياسية وقفةاحتجاجية أمس امام النائب العام تزامناً مع المحاكمة الاستثنائية لعمال مصنع »99« بشركة حلوان للصناعات المعدنية.

وكان قد تم تقديم »8« من عمال المصنع للمحاكمة العسكرية بتهمة الامتناع عن العمل والاعتداء بالضرب علي اللواء محمد أمين رئيس مجلس الادارة أثناء تظاهرهم في بداية أغسطس الحالي احتجاجاً من جانبهم علي وفاة زميلهم أحمد عبدالهادي واصابة ستة عمال آخرين بجروح إثر انفجار أنبوبة نيتروجين.

وردد المحتجون هتافات مناهضة للقرارات التعسفية الصادرة ضد العمال من جانب الدكتور سيد مشعل وزير الانتاج الحربي ومنها »سيد مشعل سيد بيه بتحاكمواالعمال ليه؟« و»ياعمالنا في كل مكان ثوروا ثوروا علي الطغيان« و»علشان قالوا دم زميلنا.. علشان قالوا يابيه آمنّا« و»استنكرت لجنة التضامن مع عمال حلوان في بيان لها تخاذل عائشة عبدالهادي وزيرة القوي العاملة. وطالب البيان بإحالة القضية للقضاء العادي ومحاكمة المسئولين عن مقتل العامل.

وكان قد تظاهر العمال في أول أغسطس بمقر المصنع وقاموا بضرب رئيس مجلس الادارة لتقاعسه عن تأمينهم وفض »مشعل« احتجاجهم ووعدهم بفصله الي جانب تعيين العمالة المؤقتة منذ خمس سنوات وتأمين أصحاب العقود

انتصار عمال المصنع 99 الحربى واقالة رئيس مجلس الادارة

كتبت – سهام شوادة

اجبر عمال المصنع 99 الحربى بحلوان  الدكتور سيد مشعل وزير الإنتاج الحربي  على اقالة  اللواء محمد امين رئيس مجلس ادارة المصنع وتعين  اللواء فوزى السقا والذى كان يرأس مصنع 27 وذلك بناء على رغبة العمال بعدما تسببت سياستة فى وفاة احد العمال واصابة 6 اخرين .

وكان وزير الانتاج الحربى قد اعطى  اجازة لنحو 500 عامل يعملون بالمصنع 99 الحربى لحلوان ، واعطاء اللواء محمد أمين رئيس مجلس الادارة اجازة 10 أيام لحين التحقيق فى وفاة احد العمال .

Continue reading