يعتصم الان 800 عامل بشركه هاني ويل والأمن المركزى يحاصرهم ويمنعهم من شراء افطار

كتبت : فاطمه رمضان

يعتصم ألان حوالي 800 عامل من عمال شركه هاني ويل بالعاشر من رمضان وذلك احتجاجا علي عدم قبض مرتباتهم حتي ألان ،حيث أنهم يتقاضون مرتباتهم بالفيزا كارد ،وعندم توجهوا لصرف مرتباتهم وعدهم أم يجد مرتبه وبعضهم وجد مستحقاته 75 جنيه في حين أن مرتباتهم تتراوح ما بين 700 إلي 800 جنيه ،عند سؤالهم الادارة قيل لهم أن هذا خطأ من البنك في حين أن الميزانيه يفترض أن تقفل في 20 من الشهر الجاري فإين كانت الادارة حتي ألان  .

و حسب حديث أحد العمال ” لماذا يأتي الخطأ في مرتبات العمال الغلابة و لا يأتي في مرتب العضو المنتدب الذي يتقاضي 120 ألف جنيه شهرياً أو مدير المصنع الذي يتقاضى 50 الف جنيه شهريا

هذا وقد استدعت الادارة الأمن المركزي الذي يحاصر المصنع ألان ويمننع عمال الوردية الاولى من الحرج لشرء افطار ،وقد أخبرهم أمن الشركة أن الوجبات التي ستأتي ساعة المغرب هي لعمال الوردية الثانية فقط !

ي وأتي هذا الاعتصام الثاني  لعمال شركة  هاني ويل علي خلفية الاعتصام الأول منذ أيام حينما حاولت الادارة أن تعطي العمال اجازة اجبارية مخصومة من رصيدهم و انتهي الاعتصام بإحتساب يومين اجازة علي حساب الشركة .

وقفة احتجاجية لعمال هاني ويل

كتبت: فاطمة رمضان

أصدر مدير العمليات هاني ويل للصناعات الغذائية الحديثة بالعاشر من رمضان قرارا يوم الثلاثاء 24 أغسطس 2010 بمنح العمال اجازة عيد 4 ايام من رصيد العمال وليس على حساب الشركة.

وقد وقفت الوردية الاولى مع الوردية الثانية لمدة ساعتين ونصف الساعة احتجاجا على هذة الأجازة وللمطالبة بصدور قرار بأن تكون الاجازة مدفوعة الأجر..وقد انتهت هذة الوقفة الاحتجاجية على أن تكون الاجازة لمدة يومين مدفوعة الاجر ..