قوات الأمن تتحرش بناجي رشاد

كتب: مجدي عبد الفتاح

قامت قوات الأمن صباح اليوم بالتحرش بناجي رشاد، القيادي العمالي في شركة المطاحن.

جاء ذلك أثناء وجود ناجي أمام الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، من أجل التضامن مع عمال أمونسيتو المعتصمين هناك.

نجاح اعتصام عمال المطاحن الثلاثة في تحقيق بعض مطالبهم

كتبت: فاطمة رمضان

نجح اعتصام عمال المطاحن الثلاثة ناجي رشاد وعادل الأشموني وأيمن عبد السلام في تحقيق بعض مطالب الاعتصام، مثل إجراء حركة الترقيات التي كانوا يطالبون بها وإقالة المفوض العام للشركة وتعيين مفوض جديد.

وقام المفوض الجديد بمقابلة العمال الثلاثة في حضور أعضاء من النقابة العامة واللجنة النقابية للشركة، وطلب من العمال المنقولين تقديم تظلمات، ووعد بإعادتهم إلى أعمالهم. كما أخذ الأحكام الخاصة بناجي رشاد ووعد بدراستها.

وراء نجاح الاعتصامات التي تمت في مصر امرأة عظيمة

إقرأ الموضوع على مدونة عمال مطاحن مصر.. يسرد الدور الايجابي الذي لعبته النساء في إضراب غزل المحلة في سبتمبر 2007 وفي شركة المنصورة أسبانيا وفي الحناوي للدخان وصولا إلى تهديد خبيرات وزارة العدل بالانضمام إلى اعتصام زملائهم من الرجال مؤخرا.

التطورات في مطاحن جنوب القاهرة على لسان أحد عمال مطحن الشروق

كتب ناجي رشاد

فى تطور سريع من قبل إدارة شركة مطاحن جنوب القاهرة بعد علم الادارة باتفاق جميع العاملين بالشركة على مشاركة زملائهم بمطحن الشروق عند تجديد الاعتصام المعلق الى بداية صرف مرتبات شهر ابريل، قامت الادارة بتخفيض المستهدف من الطحن الى 350 طن / يوم بدلا من 450 طن / يوم مما يعني زيادة نسبة الحوافز الشهرية للعاملين بمطحن الشروق، لأن الانتاج الفعلى للمطحن 350 طن / يوم تقسم بين الشركة والعاملين بالتساوى 50% للشركة مقابل الأجر و 50% للعاملين للحوافز وهى نسبة عادلة نتمنى أن تطبق فى باقى مطاحن الشركة

ومن جهة أخرى تم الافراج عن العامل المعتقل أشرف عبدالله ولم نتمكن من الاتصال به حتى الآن لمعرفة أخباره والاطمئنان عليه

هذا و قد وجه مدير مكتب امن الدولة بحلوان الدعوة الى اللجنة النقابية بالشركة للاجتماع بهم وذلك لمعرفة مشاكلهم ومشاكل العاملين بالشركة
وقد صرح اشرف محغوظ عضو اللجنة النقابية و ممثل العاملين بمجلس الادارة لجريدة البديل أن سعد شكرى رئيس اللجنة النقابية تم التحقيق معه بمقر أمن الدولة بالجيزة وذلك بتهمتى التحريض على الاعتصام و مهاجمة رئيس مجلس الادارة ونفى سعد ذلك كما نفى اعضاء اللجنة النقابية قيام سعد شكرى بهاتين التهمتين مؤكدين ان العمال قاموا الاعتصام لانتزاع حقوقهم التى يدركونها تماما و لم يكونوا فى حاجة ابدا لاحد يقودهم او يحرضهم للمطالبة بها

عاجل: اعتقال عامل لتضامنه مع عمال مطحن الشروق

يكتب ناجي رشاد من مطحن الشروق

تم اعتقال العامل أشرف عبدالله عامل بشركة مطاحن جنوب القاهرة بتهمة توزيع منشورات منذ يوم السبت الماضي، وهو محجوز فى أمن الدولة 6 أكتوبر، وشاهده أمس سعد شكرى (رئيس اللجنة النقابية بشركة المطاحن) وهو يركب سيارة الترحيلات عندما كان متوجه إلى مقر مباحث أمن الدولة للتحقيق معه هو الآخر بتهمة تحريض عمال مطحن الشروق على الاعتصام نرجو من جميع الشرفاء فى هذه البلد مساعدة أشرف عبدالله في محنته

بيان من العاملين بمطحن الشروق

كتبت اشتراكية

يرفض عمال مطحن الشروق ( 332 عامل) صرف مرتباتهم منذ يوم الأربعاء 25 مارس الماضي وذلك برغم الاغراءات التي تقدمها لهم إدارة الشركة والتهديدات التي يلوح بها جهاز أمن الشركة

تجدر الإشارة إلى أن مطلب زيادة الحافز بما يوازي 100% من المرتب ليس بمطلب جديد. فقد اعتصم لمدة يوم واحد عمال مطحن الشروق ومعهم عمال مطحن السويحي بمقر الشركة في شهر نوفمبر الماضي، أثناء إعتصام موظفي الضرائب العقارية في شارع حسين حجازي بوسط المدينة. انتهى الاعتصام حينها بوعد من رئيس مجلس الادارة محمد شهاب بتلبية مطلبهم. بعد أن قاموا بفض الاعتصام فوجئ العمال بقرار تحويل 55 عاملة ( من قيادات الإضراب) للتحقيق وإصدار قرار نقل ضد كلا من مجدي البنداري وأشرف سعيد وناجي رشاد. هدد العمال بالإضراب عن الطعام، الأمر الذي أربك إدارة الشركة فإذا بنائب رئيس مجلس الإدارة محمود أبو سيف ينزل للتفاوض معهم، الأمر الذي أسفر عن قبول الثلاث عمال بقرار النقل في مقابل حفظ التحقيق في حق العاملات

اليوم، وبعد انقضاء المدة القانونية التي يحق لرئيس مجلس الادارة خلالها معاودة فتح التحقيقات التي تم حفظها، يعاود عمال مطحن الشروق نضالهم من أجل حافز يعادل 100% من الأجر الأساسي ويتوحدون وراء عمال المحلة وغيرهم في مطلب ربط الأجر بالأسعار

هذا نص بيان صادر عن عمال مطحن الشروق في يوم الخميس 27 مارس

أخي، جاوز السارقون المدى .. أغيثونا

عمال مطحن الشروق يستغيثون بجميع مواقع شركة مطاحن جنوب القاهرة

وقفتكم معانا تحمينا وفرقتنا تقضي على مستقبلنا ومستقبل أولادنا

لقد تم إغراء البعض منا لصرف مرتباتهم مقابل خمسون جنيها مكافأة لكل منهم فلم يلقوا استجابة فقاموا بتهديدنا

بأن كل من يمتنع عن صرف مرتبه سيتم

1

اعتقاله من قبل أجهزة الأمن – حسب ما صرح به منصور نوار رئيس قطاع الحركة والنقل ورئيس قطاع الأمن ورئيس اللجنة العليا لتوزيع النخالة

ورئيس اللجنة العليا لتسويق القمح المحلي ورئيس اللجنة الرياضية

وله مكافآت عديدة من كل منصب من هذه المناصب والمكافأة الواحدة تعادل مرتب عشرين عامل مننا

2- نقلنا إلى مواقع بعيدة عن محل إقامتنا من أجل تشريدنا وتشريد أولادنا

ونعدكم بعدم التراجع عن مطلبنا العادل في تعديل الحافز مهما كلفنا ذلك

ساعدونا وساعدوا أنفسكم حتى نتمكن من مواجهة هذا الغول الفحل الذي ليس وراءه رقيب أو حسيب

وأيضا من أجل حياة كريمة لأولادنا

إخوانكم

العاملين بمطحن الشروق