قرية الولاء ….. إنذار بالإبادة الجماعية

قرية الولاء ….. إنذار بالإبادة الجماعية

يتعرض أهالي قرية الولاء – التي تقع في منتصف الطريق بين الفيوم وبني سويف وتبعد عن “العمار” بمسافة 85 كم – للإبادة الجماعية بعدما فكروا في أن يصبح لهم نقابة تدافع عن مصالحهم، فالقرية التي تم إنشائها لتكون قرية نموذجية وتم عمل بنية تحتية لها على هذا الأساس تحولت إلى قرية معطلة، فالمستشفي والمخبز والمدرسة وقسم الشرطة والسوق التجاري أصبحت مجرد مباني لا تعمل، أما وحدة الإسعاف فقد تم نقلها من القرية، بينما يتم تنقية مياه الصرف الصحي ليستخدمها الأهالي كمياه للشرب.

إن أهالي القرية الفقراء لا يعانون فقط من العديد من الإمراض – وخاصة الفشل الكلوي – ولكنهم يعانون أيضا من بقايا النظام الفاسد الذي أسقطته ثورة 25 يناير 2011، والمتمثل في  الجمعية الزراعية المتحكم الأساسي في القرية، فأهالي القرية والتي يبلغ عدد سكانها 10 آلاف فرد يعيشون الآن مهزلة إنسانية لا يمكن تخيلها، ويتعرضون للإبادة الجماعية نتيجة للظروف غير الآدمية التي فرضها عليهم المسئولين في الجمعية التعاونية..

  في أعقاب تقدم الأهالي بشكوى إلى وزير الزراعة في 12 إبريل 2011، وشروعهم في إنشاء نقابة للفلاحين في قريتهم تدافع عنهم، وتحميهم من ظلم الظالمين، قام مجرمو  الجمعية الزراعية بعقاب القرية عقابا جماعيا بحرمانهم من مياه الشرب، وقطع الكهرباء عنهم، وتسليم كل أسرة خمسة أرغفة من الخبز يوميا.

Continue reading