دفاعًا عن حق الشعب السوري في الحرية

رفع الشعب السوري راية الثورة جنبًا إلى جنب مع العديد من الشعوب العربية، التي قررت أن الوقت قد حان لمواجهة نظم القهر والفساد والاستبداد.

وعلى غرار ما قام به بن علي ومبارك وصالح وآل خليفة وغيرهم، يستخدم بشار الأسد كل ما في حوزته من وسائل قمع ضد الثورة الشعبية التي تجتاح البلاد منذ أسابيع، وهو ما أدى إلى مقتل المئات وإصابة الآلاف على أيدي قوات الأمن واتباعهم. ومع ذلك، يواصل الشعب المقاومة، انطلاقًا من ثقته بعدالة قضيته.

ولابد من التأكيد على أن بشار الأسد، الذي ورث الحكم عن أبيه فاتحًا الباب أمام سيناريوهات التوريث التي سعى مبارك وصالح والقذافي إلى استنساخها، يمثل نموذجًا للقمع والفساد والمحسوبية وحكم الأقلية، مثله مثل جميع الحكام العرب.

Continue reading

بيان طلبة جامعة دمشق

تعليقاً على الأحداث المؤسفة الأخيرة التي حصلت في حرم جامعة دمشق وللاعتقالات المتكررة بين صفوف الطلبة يصدر طلبة جامعة دمشق البيان التالي:

نظراً لقيام قوات الأمن السورية بتدنيس حرم الجامعة عدة مرات والاعتداء بالضرب المؤذي على الطلبة السلميين والسب والشتم والاعتداء الجسدي والنفسي وبث الرعب والتخويف والتهديد، وآخر هذه الاعتداءات كانت في حرم كلية الطب البشري حيث هجمت قوات الأمن بالعصي والهراوات على طلبة الطب الذين كانوا يقفون وقفة صامتة ويحملون الورود تضامنا مع زميل لهم معتقل شمله العفو الجمهوري وما زال في المعتقل. حيث قامت قوات الأمن بالاعتداء الجسدي على الطلبة المعتصمين بمساعدة موظفي الكلية وموظفي الاتحاد الوطني لطلبة سورية (منظمة بعثية) وبمساعدة بعض طلبة حزب الله اللبناني (الذين يدرسون في جامعة دمشق)

Continue reading