خبر عاجل: نجاح عمال تحسين الأراضي في تحقيق مطلبهم بعقد محدد المدة وزيادة المرتب

كتبت: فاطمة رمضان

نجح عمال الهيئة العامة للجهاز التنفيذي لتحسين الأراضي في تحقيق مطلبهم في الحصول على عقد محدد المدة بأجر 381 جنيهًا للمؤهل العالي والسائقين، و320 جنيهًا للمؤهل المتوسط، وذلك بعد اعتصام دام 43 يومًا أمام مجلس الشعب.

يذكر أن العاملين في جهاز تحسين الأراضي يعملون وفقًأ لنظام سركي اليومية، فكان أجرهم بين ثلاثة جنيهات ونصف الجنيه وخمسة جنيهات في اليوم، وليس لهم تأمين صحي ولا اجتماعي ولا أية حقوق.

بيان: إحنا عمال أمونسيتو وتحسين الأراضي والنوبارية اجتمعنا والظالم واحد..حكومة نقض العهود

يا حكومة نقض العهود…..ليه خلتينا للاعتصام نعود

إحنا عمال أمونسيتو وتحسين الأراضي والنوبارية اجتمعنا والظالم واحد…فقد تم عمل اتفاقيات مكتوبة وشفوية، ولم تنفذوا ما اتفقتم عليه معنا:

أولاً: بالنسبة لأمونسيتو تم عمل اتفاقية في وزارة القوي العاملة بحضور كل الأطراف وتم فض اعتصامنا الذي استمر 21 يوم علي وعد بتنفيذها من الوزيرة شخصياً وانتظرنا شهر ونصف ولم يتم التنفيذ، ولم يتم صرف رواتبنا عن شهر مارس وأبريل، وأصبحنا في مايو، علماً بأننا ألف ومائتان عامل،  ونعول 5000 فرد.

ثانياً: بالنسبة لعمال هيئة تحسين الأراضي، فنحن معتصمين في الشارع منذ 42 يوم، وسمعنا منكم وعود كثيرة عن حل مشكلتنا وفي الآخر بتقولوا لنا هنديكم عقود مؤقتة علماً بأننا أدخلنا للدولة في شهرين فقط 5 مليون جنيه، معقولة بعد ما اشتغلنا وخدمنا الدولة أكثر من 20 سنة تقولوا لنا عقود مؤقتة، دا يبقي حرام عليكو!!، إحنا مش عاوزين  حاجة من ميزانية الدولة، ثبتونا وأدفعولنا مرتباتنا من الفلوس اللي بندخلها للدولة (إحنا حسبناها ولقينا أنه مليون و 200 ألف جنيه تحل مشكلة 1938 عامل علي مستوي الجمهورية، يعني مرتب واحد من الكبار).

ثالثاً: بالنسبة لعمال شركة النوبارية إحنا معتصمين من 33 يوم، ودا مش أول اعتصام لينا، إحنا اعتصمنا أكثر من مرة وآخر مرة فضينا اعتصامنا بناء علي اجتماع لجنة القوي العاملة بمجلس الشعب، اللي حضره جميع الأطراف وأتفقنا علي إعادة تشغيل الشركة، ولم تنفذوا اتفاقكم.

Continue reading

عمال هيئة تحسين الاراضي:بيان اليوم الـ”42″ اليوم الاول

نحن عمال هيئة تحسين الاراضي التابعة لوزارة الزراعة نواصل اعتصامنا المفتوح لليوم الـ 42 على التوالي ونحن متمسكين بمطالبنا ويزداد تمسكنا بها يوم بعد يوم والمتمثلة في:

1 – تثبيت العاملين بأثر رجعي.

2 – تامينات الاجتماعية والصحية للعاملين.

3 – صرف  جميع حقوقنا في المتغيرات والبدل ( بدل العدوى – بدل الانتقال – بدل التغذية – بدل مخاطر العمل).

4- إنشاء نقابة عمالية تنوب عن عمال تحسين الاراضي.

Continue reading

رصيف مجلس الشعب يلتهب بالاعتصامات

كتبت: سهام شوادة

شهد رصيف مجلس الشعب اليوم خمسة اعتصامات عمالية، وحد فيها المتظاهرون هتافاتهم ومطالبهم؛ تنديدًا بتجاهل الحكومة لهم وعدم تنفيذ وعودها المتكررة بالاستجابة لمطالبهم.

وضم الاعتصام المشترك عمال مراكز المعلومات وهيئة تحسين الأراضي وشركة النوبارية للحاصلات الزراعية والمعدات التليفونية ومتحدى الاعاقة .

Continue reading

المرصد النقابي والعمالي المصري، دراسة حالة (2) أبريل 2010

العاملون بهيئة تحسين الأراضي يواصلون اعتصامهم لليوم السابع والعشرين

ويتساءلون لماذ لم يفتح النائب العام ومجلس الشعب ملف حقوقهم المسروقة حتي الآن؟

كتبت : فاطمة رمضان
وصل اعتصام العشرات من العاملين في جهاز تحسين الأراضي من محافظات البحيرة والدقهلية وبني سويف وكفر الشيخ والشرقية، لليوم الـ 27 بشكل متواصل أمام مجلس الشعب، وذلك للمطالبة بـ:
1-        التثبيت وتدريج المرتبات مع احتساب كل السنوات التي عملوا فيها كعمالة مؤقتة كسنوات خبرة، يتم احتساب أجورهم بعد التثبيت علي اساس احتساب العلاوات والترقيات المستحقة لهم بآثر رجعي، وقد عمل الكثير منهم لأكثر من 20 سنة بنظام السراكي، حيث يتم احتساب أجر اليوم اللذين يعملون فيه، ولا يتم احتساب أجر أي أيام أجازات كالجمع، والأعياد والإجازات الرسمية.
2-                      التأمين الصحي والتأمين الأجتماعي.
3-        صرف جميع مستحقاتهم في البدلات، سواء بدلات مخاطر أو عدوي أو بدل انتقال أو بدل وجبة غذائية.
4-                      إنشاء نقابة تدافع عن حقوقهم.
 
ويعمل بالهيئة ما يقرب من 2000 عامل موزعين علي 25 محافظة، منهم إداريين وفنيين، وميكانيكية وسائقي جرارات ولودرات وغيرها من المعدات المستخدمة في خدمة وتحسين الأرض الزراعية، رئيس مجلس إدارة الهيئة أ. د. محمد سمير أبو سليمان.
هذا وقد مر العاملين بهيئة تحسين الأراضي  بالعديد من المحطات التي خاضوا فيها طرق مختلفة من الاحتجاجات:
1-     عندما أصدر رئيس مجلس الإدارة قرار بتخفيض العمالة وذلك في إطار جعل الهيئة وحدة اقتصادية، تقدم خدماتها للفلاحين بأسعار مرتفعة وليست بأسعار رمزية كخدمة للفلاحين كما كان يحدث سابقاً، فصدر أول قرار بتخفيض العمالة بنسبة 10% وكان نصيب النساء من الفصل هو النصيب الأكبر، فما كان من العاملات والعاملين إلا أن توجهوا للوزارة وقاموا بعمل  وقفة احتجاجية، للاحتجاج علي القرار، فتم إلغاء القرار مؤقتاً وقتها.
2-     وفي الوقت الذي ينتظر فيه العاملين بهيئة تحسين الأراضي لسنوات طوال بأجر لا يتعدي 60 جنيه شهرياً في انتظار تنفيذ وعود المسؤولين بتثبيتهم، ويتجدد هذا الأمل في يناير ويولية من كل عام، وكما يتحدث العاملين يبدو أن هاذان الشهران لا يأتيان أبدا، ولكن العاملين بعد مسألة الفصل بدأوا يفكرون بشكل مختلف فقد قاموا بتجميع أنفسهم وأتو للاعتصام أمام مجلس الشعب بداية من يوم 30 مارس ومستمرين حتي الآن.
3-     في أثناء اعتصامهم تقدم العاملين ببلاغين للنائب العام، بمساعدة محامو المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، أحدهما باسم عبير حسني الدسوقي التي أكتشفت هي والكثير من زملائها بأنها مثبتة من حوالي 15 سنة، ولها آجر شهري ثابت 208 جنيه، وأجر متغير 174 جنيه في حين أنها لا تتقاضي سوي 82 جنيه بنفس نظام السراكي، لذا تقدمت عبير بهذا البلاغ للنائب العام لتطلب فتح التحقيق في اختلاس جزء كبير من راتبها لسنوات طوال. كذلك تقدم 5 من العاملين وهم (أحمد جلال أحمد الخواجة- ميرفت سعيد سعيد رفاعي- رمضان عبد القادر الدسوقي- جواهر مختار محمد العجمي)، يشكون فيه من أنه يتم اقتطاع حصة التأمينات من راتبهم الضئيل، ولكنهم فوجئوا بعدم توريدها للتأمينات ويطلبون أيضاً فتح التحقيق لمعرفة أين تذهب التأمينات التي تخصم منهم، ومحاسبة من قام باختلاسها.
وقد تقدم العديد من أعضاء مجلس الشعب بطلبات إحاطة عاجلة لمناقشة مطالبهم، منهم الأستاذ يسري بيومي، والأستاذ حمدين صباحي، والأستاذ أبراهيم نوار عن مركز دمنهور محافظة البحيرة، وقابل العاملين العديد من المسئولين سواء داخل مجلس الشعب أو في وزارة الزراعة، وقد كان آخر لقاء لهم مع اللواء حسن عابدين نائب الأمين العام لمجلس الشعب نيابة عن الدكتور محمد سمير أبو سليمان رئيس مجلس إدارة الجهاز وذكر وجود 300 درجة، مما يعني  تثبيت 300 عامل، ورفض العمال مؤكدين أن تلك الدرجات ستتوفر فقط للموظفين القدامى، وتساءلوا عن الكيفية التي سيتم على أساسها اختيار 300 موظف من أصل 1890 موظفًا على مستوى الجمهورية  وطالبوا بدرجات لكل العاملين.
وقد تعرض العاملين بهيئة تحسين الأراضي للضغوط الأمنية وخصوصاً في يوم 6 أبريل، حيث استطاع الأمن في ذلك اليوم منع عمال المعدات التلفونية من التظاهر أو الاعتصام أمام مجلس الشعب، وذلك بسبب وقفة شباب 6 أبريل الذي اعتدي فيها الأمن بوحشية علي الشباب المحتجين في ذلك اليوم، وفي ذلك اليوم أرهب العاملين بالهيئة وهددهم بالا عتقال وحاول فض الاعتصام بالقوة لولا أن تصدت له العاملات، وقام بتقطيع لافتاتهم كما جاء في بيانهم لليوم التاسع، والذي اكد فيه العاملين أنهم مستمرين لحين تحقيق مطالبهم.
ويتسائل العاملين كيف يتحدث وزير الزراعة عن أنه لا يعلم بأن لديه موظفين يتقاضون 60 جنيه شهرياً، ويتسائلون أيضاص و ماذا فعل عندما علم وتأكد من ذلك، وقد جاء سؤالهم هذا في بيان اليوم السابع لهم:” ونذكركم بأن المناقشة الخاصة بعمال جهاز تحسيين الاراضى مازالت معلقة بالمجلس لحين حضور وزير الزراعة للمناقشة رغم تجاهلة التام للموقف والذى لا نعرف له سبب حقيقى ، وهل لان المشكلة أقوى من أن يناقشها سيادتة لخطورتها أم أنها أتفة من أن يطلع عليها أم أن السبب يرجع لأننا أصبحنا نعيش فى مجتمع لا يحترم أدمية أبناءؤة”
ويتحدث العاملين عن وجود زملاء لهم مصابون بأمراض سرطانية، ولا يجدون العلاج، لأنهم لا يقدم لهم العلاج عن طريق التأمين الصحي، وعندما يتوجعون لطلب العلاج علي نفقة الدولة يقولون لهم أنتم موظفين وليس من حقكم، لذا فهم حياري لا يعرفون أين يجدون العلاج.
وقد أصدر العاملين المعتصمين أمام مجلسي الشعب والشوري والوزراء من خمسة مواقع بيانين مجمعين حتي الآن، وهي  مراكز المعلومات، هيئة تحسين الأراضي، شركة طنطا للكتان، شركة سالمكو، شركة النوبارية، في البيان الأول وفي الثاني تم استبدال شركة المعدات التلفونية بالعاملين بمركز المعلومات.
وقد جاء في البيان الأول:”  بأننا قد أكتوينا بنار الوعود والقرارات والاتفاقيات الكاذبة، حيث أننا عانينا جميعاً من لغة التسويف من الحكومة ومسئوليها، كما أننا قمنا بتعليق اعتصاماتنا السابقة بناء علي وعود وقرارات واتفاقيات لم تلتزم الحكومة بتنفيذها، لذا نعلن أننا جميعاً معتصمين هذه المرة عمال الشركات والهيئات الموقعة أدناه معاً حتي تتحقق كل مطالبنا المشروعة”
كما يقوم العمال المعتصمون بعمل وقفات مجمعة بشكل يومي، لتأكيد نفس المعني بأنهم معاً حتي تتحقق كل مطالبهم.
وحمل المعتصمون بعض اللافتات منها “مرابطون حتى نأخذ حقوقنا، نعمل منذ 20 عاما بلا تأمين صحي وبلا حوافز وبدون مكافآت،  أين وعود الحزب الوطني في تبني العمالة المؤقتة، يا مبارك عهدك نور……..التثبيت قبل الدستور” وقد ردد المعتصمون بعض الهتافات منها ” أدى عمال تحسين أراضى دايما دايما جيبهم فاضي مش هنروح مش هنخاف مش لاقين العيش الحاف ، اشهد اشهد يا رصيف علي عمله فينا نظيف، يا نواب تحت القبة شيلو الظلم عنا حبة، 1، 2  نواب الشعب فين، التثبيت التثبيت مش لاقين حق الرغيف، معتصمين والحق معانا ضد وزارة بتتحدانا،  لا تأمين ولا معاش واللي يموت يروح بلاش، عاوزين حقوقنا التثبيت التثبيت ، الاقطاع راجع ثانى والكرامة بتقول انسانى ، يا أباظة شوف لنا حل التثبيت هو الحل ، يا سرور فين نوابك مش ماشين من قدامك،  مش ماشين مش ماشين …. احنا هنا مييتين، عاوزين حقوقنا من إللى سارقنا، عسكر عسكر ..عسكر لية احنا فى حرب ولا إية ، ابنى فى سور السجن وعلي، بكرة الثورة تقوم ما تخلى”
 
المرصد النقابي والعمالي المصري
25-4-201

بيان اليوم السابع والعشرين لعمال الهيئة العامة للجهاز التنفيذي لتحسين الأراضي

يواصل عمال جهاز تحسين الأراضى التابع لوزارة الزراعة اعتصامهم المفتوح  لليوم السابع والعشرين على التوالى للمطالبة  بحقوقهم المشروعة والمتمثلة فى :-

التثبيت بأثر رجعى أسوة بزملائنا المثبتن فى نفس الهيئة ، لتأمينات الصحية ، لتأمينات الاجتماعية ، جميع حقوقنا فى المتغيرات البدلات ” بدل عدوى ، انتقال ، تغذية ، مخاطر عمل ” بالاضافة الى انشاء نقابة عمالية خاصة بجهاز تحسن الأراضى تنوب عن عمال تحسين الاراضى .

نحن عمال جهاز تحسن الاراضى نؤكد تضامنا الكامل مع المعتصمين على رصيف مجلس الشعب والمتمثلين فى ” شركة النوبارية ، المعدات التليفونية ، شركة سالمكو ، متحدى الاعاقة ، وكذلك أخواننا المعتصمين امام وزارة الزراعة ” أهالى طوسون “

ونوجة رسالة لجميع المعتصمين وهو أن اعتصامنا واعتصامكم واحد وهمنا وهمكم واحد ومن ظلما وظلمكم واحد وان شاء الله نصرنا ونصركم واحد “

ونذكركم بأن المناقشة الخاصة بعمال جهاز تحسيين الاراضى مازالت معلقة بالمجلس لحين حضور وزير الزراعة للمناقشة رغم تجاهلة التام للموقف والذى لا نعرف له سبب حقيقى ، وهل لان المشكلة أقوى من أن يناقشها سيادتة لخطورتها أم أنها أتفة من أن يطلع عليها أم أن السبب يرجع لأننا أصبحنا نعيش فى مجتمع لا يحترم أدمية أبناءؤة .

وفى سياق متصل أخبرنا النائب أحمد حجى عضو مجلس الشعب ووكيل لجنة القوى  العاملة بالمجلس بأنه تقدم بمذكرة الى الدكتور احمد فتحى سرور رئيس مجلس الشعب بخصوص ما يقوم به رئيس مجلس ادارة جهاز تحسين الاراضى الدكتور محمد أبو سليمان ومن يرى عموم الهيئة من تعنت وفصل للمعتصمين أمام رصيف مجلس الشعب للمطالبه بحقوقهم المشروعة .

كما أخبرنا النائب  حجى أيضا بأن الدكتور سرور قد رفع مذكرة بالأمس للمرة الثانية لمجلس الوزراء لحل مشكله معتصمى عمال تحسين الأراضى .

كما أننا لا ننسى أبدا أن نتقدم بخالص الشكر لجميع أجهزة الأعلام والصحافة التى تقوم بعرض مشكلتنا بمنتهى الشفافية والحيادية والسعى بكل أمانة وجدية لحلها .

نؤكد عمال تحسين الاراضى بأننا مرابطون – باقون – مستمرون – ولن تستطيعوا ان تثنوا عزيمتنا حتى نحصل على جميع مطالبنا

عاش كفاح عمال تحسين الأراضى

بيان اليوم السادس والعشرين لعمال الهيئة العامة للجهاز التنفيذي لتحسين الأراضي

يواصل عمال تحسين الاراضى اعتصامهم المفتوح لليوم السادس والعشرين على التوالى للمطالبة بحقوقهم المشروعة التى تتمثل فى

1- التثبيت بأثر رجعى أسوة بزملائنا المثبتين فى نفس الهيئة .

2-     التأمينات الصحية .

3-     التأمينات الاجتماعية .

4-     جميع حقوقنا فى المتغيرات والبدلات “بدل عدوى ، انتقال ، تغذية ، مخاطر عمل “.

5-     انشاء نقابة عمالية خاصة بجهاز تحسين الاراضى تنوب عن عمال جهاز تحسين الاراضى .

نحن عمال تحسين الاراضى نؤكد على تضامنا مع المعتصمين على رصيف مجلس الشعب والمتمثلين فى ” المعدات التليفونية ، شركة سالمكو ، شركة النوبارية ، متحدى الاعاقة ، أهالى طوسون ” ونوجة لهم رساله وهو أن اعتصامنا واعتصامكم واحد وهمنا وهمكم واحد واللى ظلمنا وظلمكم واحد وان شاء الله نصرنا ونصركم  واحد .

الجدير بالذكر اننا ننوة على خروج الاستاذ حسن عابدين وكلامة معنا بخصوص التأمينات الاجتماعية المدونة برقم واحد لكل العاملين بجهاز تحسين الاراضى وهذا غير مقبول ولو كان هذا الكلام صحيح وقانونى فيكون فية شهادة بيانات تاريخية لكل عامل على حدة بتظهر فيها تدرج مرتبة فى سنة بل فى كل شهر والعمال سألوا عن هذه الشهادات فى شئون العاملين بالبحيرة والمسئول عنها سخر منهم كأنه لم يسمع عن هذه الاوراق الله اعلم هل لعدم وجودها او لعدم !!!!!!!!!!!!!!!.

والشىء الخطير الذى صرح به اللواء حسن عابدين وكأنه بيزف خبر سعيد هو عمل دراسة مقدمة من قبل رئيس مجلس الادارة الدكتور محمد سمير أيو سليمان الى المسئولين لجعل جهاز تحسين الاراضى وحدة اقتصادية بمعنى تحويلة الى قطاع الاعمال ، وقطاع الاعمال يعنى تبعيته الى الشركة القابضة وذلك يعطية الحق فى التصرف بالبيع فى اى وقت ونصبح مثل باقى الشركات التى يتم تشريد عمالها بسكينة المسثمر.