المرصد العمالي: الفساد في إدارة هندسة السكة الحديد بالواحات البحرية

العاملون

بإدارة هندسة السكة الحديد بالواحات البحرية

يحرمون من حقوقهم بسبب فساد الإدارة

 موظفة تنقل تعسفياً للواحات البحرية بسبب تنفيذها قرار الجزاء على مدير الإدارة

 

 يعاني العاملون بإدارة هندسة السكة الحديد بالواحات البحرية من العمل في ظروف عمل صعبة وشاقة، فهم يعملون في البرد القارص في الشتاء، وفي حرارة الشمس الحارقة في الصيف، وعلى الرغم من أن نظام العمل بخط الواحات البحرية ينقسم إلى أسبوع عمل وأسبوع  راحة، إلا أن بعض العاملين يضطرون للعمل طوال أيام الشهر، وذلك للنقص في عدد العاملين. فعلي سبيل المثال، المسافة في الخط من القاهرة إلى أسيوط تبلغ  355 كيلو متر، وخط الواحات يبلغ طوله 346 كيلو متر، إلا أنه يعمل على خط القاهرة أسيوط 17 مهندس بينما يعمل على خط الواحات مهندس واحد.

كما أن العاملين في هندسة السكة ممنوع عليهم أن يغلقوا تليفوناتهم المحمولة حتى لو كانوا في إجازة سواء رسمية أو حتى مرضية، وذلك لأن طبيعة عملهم تستلزم الوصول إليهم في أي وقت من الليل أو النهار، ومن يغلق تليفونه يجازي بخصم 7 أيام من راتبه. ويحكى أن أحد المهندسين الذين أصيبوا أثناء العمل واحتسبت له إصابة عمل، ومنح إجازة بأمر الأطباء حوالي 50 يوم، أضطر للنزول للعمل على عكاز في اليوم الثاني من الإجازة وذلك لحاجة العمل إليه.

 

 

وفوق صعوبات العمل في هندسة السكة هناك صعوبة أخرى اسمها سوء معاملة العاملين من قبل مدير الإدارة، مما أدى إلى ترك الكثير من المهندسين العمل في الهيئة، فالمهندس هاني حبيب بعد أن خدم في الهيئة لمدة 20 سنة ترك العمل ليس بهندسة السكة الحديد بالواحات، بل بالهيئة كلها، وكذلك  المهندس أشرف والمهندس أسامة، وقد أدى هذا لنقص المهندسين في خط الواحات كما سبق أن أشرنا.

وليس المهندسين فقط من يعانون من التعسف وسوء المعاملة، بل أن أحد عساكر الدريسة وهو السيد عبد الله السيد تعرض للضرب الذي أدي إلي عاهه مستديمة من قبل مدير الإدارة المهندس عزت الشريف محمد، وهذا الكلام لم نسمعه علي لسان أحد العاملين فقط، بل صدر بشأنه حكم محكمة بإدانة المهندس عزت الشريف،والحكم عليه بالسجن شهرين مع الشغل، وبكفالة مالية وذلك بتاريخ 30/1/2008، من محكمة جنح 6 أكتوبر، ولكن المدهش أن هذا الحكم لم ينفذ حتي الآن، والمهندس ما زال يمارس عمله بشكل عادي جداً!!

  Continue reading