عمال محالج الأقطان يطالبون بمحاسبة الفاسدين، وإيقاف الاستيلاء علي المال العام

ويكشفون عن تورط رئيس مجلس إدارة الشركة في تسليح بلطجية التحرير

يعتصم أمام النائب العام، عمال شركة النيل لحليج الأقطان علي مستوي الجمهورية، أثناء تقديمهم ببلاغ للنائب العام، ومعهم لجنة الحريات بنقابة المحامين في الساعة الحادية عشرة من صباح غد الثلاثاء 22 فبراير، وذلك للإبلاغ عن الفساد في الشركة وإهدار المال العام الذي بدأ، مع بداية طرح الشركة للبيع عام 1997 وقت كان وزير قطاع الأعمال هو الدكتور عاطف عبيد، ومستمر حتي الآن من قبل السيد عبد العليم الصيفي رئيس مجلس إدارة الشركة، وقد ترافق إهدار المال العام والفساد مع الإهدار الكامل لحقوق العمال.

وهذه ليست المرة الأولي التي يحتج فيها العمال، ويتقدمون ببلاغات للجهات القضائية وللمحافظين، إلا أنه حتي الآن لم يتم فتح ملف الفساد هذا، فقد تقدموا ببلاغ للمحامي العام في المنيا، وكذلك للمحامي العام في طنطا، وكذلك للنائب العام في القاهرة، هذا بخلاف المحاضر التي حرروها في النيابات التابع لها فروع المحالج المختلفة، كما أضرب العمال واعتصموا أكثر من مرة داخل المحالج والمصانع في المنيا، كذلك اعتصموا أمام مجلس الشعب وقالوا أمام العالم كله عن هذا الفساد.

ويطالب العمال بـ:

1- إعادة الشركة للقطاع العام ومحاسبة الفاسدين، واسترداد ما تمت سرقته من أراضي وأموال الشركة، مع الحفاظ علي نسبة أسهم العمال 10%.

2- حل مجلس إدارة الشركة.

3- ضخ أموال لإعادة تشغيل مصانع المنيا، والمحالج المغلقة.

4- صرف العلاوات الاجتماعية السابقة للعمال وإضافتها للمرتب الأساسي بنسبة 40%.

5- التعهد بصرف أي علاوات اجتماعية تقررها الدولة في المستقبل.

6- فتح باب الدرجات والترقيات، حيث أن العمال لم يتم ترقيتهم منذ عام 1995.

7- تثبيت كل العمالة المؤقتة والموسمية واحتساب مرتباتهم بآثر رجعي منذ تاريخ عملهم بالشركة.

8- صرف الأرباح للعمال المعلاة بالميزانيات عن السنوات السابقة.

9- إلغاء قرارات النقل التعسفي لكل العمال المنقولين.

10-                    الحفاظ علي المال العام وعدم الاستيلاء علي أراضي بمليارات الجنيهات.

هذا والعمال مضربون عن العمل في المحالج التي ما زالت تعمل (إيتاي البارود- المحلة- كفر الزيات) منذ يوم السبت 12 فبراير، وذلك للمطالبة بهذه المطالب.

وتحدث أحد العمال فقال:” في مقابلة لممثلين العمال مع عبد العليم الصيفي رئيس مجلس إدارة الشركة، قال لنا أنا لغيت الأرباح خلاص، وعندما قلنا له أن معني عدم الاستجابة للمطالب فإن العمال سوف يستمرون في إضرابهم طالما لم يتم تحقق شئ من مطالبهم، فرد علينا اللي هيفضل مضرب أنا هبعت له بلطجية يقطعوه مكانه؟؟!!”

وعن ارتباط الفساد وإهدار المال العام بالبلطجة الذي تعرض له المعتصمون في ميدان التحرير ، قال أحد العمال:” لقد طالبتنا إدارة الشركة بقيادة السيد الصيفي بأن نذهب في المظاهرات المؤيدة لمبارك في المحافظات، ولكننا رفضنا”

وأضاف عامل آخر:” لم يقتصر الأمر علي هذا بل أنه تم استلام بنادق الخرطوش والطلقات النارية التي كانت في عهدة الخفر اللذين يستخدمونها في حراسة المحالج يوم 30 يناير، قبل أحداث البلطجة التي تعرض لها المعتصمون في ميدان التحرير مباشرة، معني هذا أنه قد تم استخدام هذه الأسلحة في البلطجة والاعتداء علي المعتصمين”

جدير بالذكر أن عدد المصانع التي كانت تعمل في بداية استيلاء السيد الصيفي وشركته العقارية علي الشركة 7 مصانع تنتج 20% من الزيوت التي تستهلك في مصر، و 11 محلج علي مستوي الجمهورية، لا يعمل منها الآن سوي 3 محالج فقط وكل المصانع توقفت.

وقد كان عدد عمال شركة محالج القطان قبل الخصخصة سنة 1997 أكثر من ثلاثة آلاف عامل، والآن تقلص عدد العمال إلي 500 عامل فقط، بعد أن أجبر العمال علي الخروج علي المعاش المبكر.

وذكر أحد العمال: ” أن الصيفي أتي ليصفي الشركة، لأن مجاله هو العقارات وليس الصناعة، وأنه لو كان رجل صناعة لكان عمل علي تشغيل الشركة، ولكنه يريد تخسيرها لكي يصفيها وينتفع بأراضي الشركة وهي ( مصنع المنيا 80 فدان علي النيل، ومصنع المحلة 23 فدان- وشونة المحلة 34 فدان- ومصنع كفر الشيخ 13 فدان- وايتاي البارود 30 فدان بخلاف الشون)، وأن المساهمين الأساسيين ممن أشتروا الشركة هي شركات عقارية وهي، الشركة الكويتية للعقارات، وشركة الخليج للعقارات) وأنه يريد تصفية الشركة وطردنا لكي يأخذ هذه الأراضي ويبيعها، فالمتر الواحد في موقع شركة المحلة مثلا سعره 25 ألف جنيه، كما أنه بعد اقل من شهر واحد من تولية الشركة قبل عيد العمال  عام 2008 قام بتصفية  محلجي الغنيمية بالمنوفية، ومحلج كفر الشيخ وقام ببيع أراضي مصنع الغنيمية، وتشريد عماله  الـ 60 عامل، وقد تشتت عماله بين المصانع المختلفة”

Advertisements

عمال أوراسكوم: سمعنا وكيل وزارة القوي العاملة في أكتوبر وهو تحدث تلفونياً مع مدير الموارد البشرية بالشركة، ويقول لها “أنا عملت لهم محاضر أي كلام”

كتبت: فاطمة رمضان

ما زال عمال شركة أوراسكوم الـ 70 الذين تم ندبهم للعمل بالعين السخنة، يعانون من محاولات إدارة الشركة تضييع حقوقهم، وما أجمع هؤلاء العمال عليه هو تضامن جميع الجهات الحكومية مع إدارة الشركة سواء مديرية القوي العاملة بأكتوبر، أو التأمينات الا جتماعية، أو حتي النقابة العامة للصناعات الهندسية والذي  ذكر العمال أن نائب رئيس النقابة العامة يحاول الضغط عليهم من أجل التنازل عن البلاغ الذي تقدم به عدد منهم، للنائب العام، ضد ناصف أنسي ساويرس رئيس مجلس إدارة شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة، ويطالبون بالتحقيق في تزوير توقيعاتهم علي أستقالات وتقديمهات للتأمسنات الاجتماعية لإنهاء خدمتهم،   وبرر العمال موقف نائب رئيس النقابة العامة بأن الشركة جاملته في تشغيل أحدي قريباته في الإدارة.

هذا وقد سبق وتقدم بقية زملائهم ببلاغ مماثل للنائب العام يوم 25 نوفمبر بأتهام الإدارة بتزوير استقالاتهم وتقديمها للتأمينات الاجتماعية لكي ينهوا عملهم، كما أتهموها بتبديد الأموال التي كانوا يدفعونها كأشتراك، مما جعل الإدارة إلي أن تسارع لتوقيع اتفاقية عمل جماعية مع العمال بعد اعتصام استمر لأكثر من أسبوع، وعلي الرغم من أن الاتفاقية مذكور بها أنها تسري علي بقية الفروع، إلا العمال المنتدبين بالعين السخنة عندما طالبوا الإدارة بصرف حقوقهم مثل بقية زملائهم، قامت بطردهم ومنعهم من دخول العمل. Continue reading

عمال شركة أوراسكوم يتوجهون غدا لتقديم بلاغ للنائب العام ضد أصحاب الشركة

كتبت: فاطمة رمضان

بدأ عمال شركة أوراسكوم اعتصام مفتوح في مقر الشركة بداية من يوم الخميس
الموافق 25 نوفمبر 2010، ومستمرين في الاعتصام، وذلك احتجاجاً علي:
محاولات إدارة الشركة طردهم من العمل بدون أي حقوق، واكتشافهم أن الإدارة
قد زورت توقيعهم علي استقالات أوصلتها الإدارة للتأمينات لكي تنهي
أعمالهم بدون أن تدفع لهم أي حقوق مقابل العمل لما يقرب من 20  سنة.
شركة أوراسكو للصناعات الحديدية، هي شركة ملك لأنسي ساويرس وشركاه
(أبنائه)، وتقع  الشركة في الكيلو 32 طريق مصر- أسكندرية الصحراوي، بجوار
القرية الذكية، عدد عمال الشركة الآن حوالي 700 عامل، قبل أقل من أربعة
أشهر كان عدد عمال الشركة حوالي 1500 عامل وعاملة، أي أنه تم تشريد ما
يقرب من 800 عامل (أكثر من نصف العمال) في أربعة أشهر فقط.

Continue reading

معا من أجل إلغاء المحاكمة العسكرية لعمال شركة حلوان للصناعات الهندسية

سيقف غدا الأربعاء 8 من عمال شركة حلون الهندسية أمام المحكمة العسكرية وهم  (أيمن طاهر – محمد طاهر – طارق السيد – محمد عيد المهيمن،… )، وتهمتهم أنهم غضبوا واحتجوا وهم يرون زملائهم العمال يحترقون ويموتون أمام أعينهم، فالحكومة التي لم تحاكم من أغرق المصريين في البحر، ومن أحرق زهرة شبابهم من أبناء الصعيد في القطار، ومن قدم لهم أدوية وأكياس دم فاسدة، …….ولكنها تقدم علي محاكمة عمال لم يفعلوا شئ سوي أنهم احتجوا وبشكل سلمي، علي ما يتعرضون له هم وزملائهم.
فقد تظاهر نحو 2000 من عمال شركة حلوان للصناعات الهندسية ، بعد ظهر يوم 4-8-2010، عقب مصرع أحد زملائهم، وهو العامل أحمد عبد الهادي، إثر انفجار إسطوانة نيتروجين، فيما أُصيب عامل آخر بجروح خطيرة في عينه وذراعه، وكان حادث مماثل قد حدث قبلها بعشرة أيام، وأصيب فيه 6 عمال، وعندما صعد العمالللواء محمد أمين رئيس مجلس الإدارة، قال لهم كملوا شغل لو واحد ولا أثنين ماتوا ما فيش مشكلة؟؟!!.
لذا ندعوكم جميعاً للمشاركة في وقفة احتجاجية أمام النائب العام الساعة الثانية عشرة ظهراً،  لمطالبته بوقف محاكمة العمال المدنيين عسكرياً، كما نطالبه بمحاكمة من أستهانوا بحياة العمال، ومن  قتلوا وبدم بارد أحمد عبد الهادي، ويتسببون في تعريض  حياة أكثر من 2000 عامل للخطر، من خلال عدم تنفيذ اشتراطات السلامة والصحة المهنية، واللذين بدلاً من أن ينفقوا علي تجديد الأفران المتهالكة التي تقتل العمال، فإنهم ينفقون علي تجديد مكاتبهم الفخمة المكيفة، وعرباتهم الفارهه.

اللجنة النقابية لعمال محالج الأقطان تتقدم ببلاغ للنائب العام ضد الصيفي

كتبت: فاطمة رمضان

 تقدمت اليوم الأربعاء 4-8-2010، اللجنة النقابية للعاملين بمحالج الأقطان علي مستوي الجمهورية، بفروعها المختلفة (المنيا-0 زفتي- المحلة- كفر الزيات) ببلاغ للنائب العام رقم 14501، وذلك ضد السيد عبد العليم الصيفي رئيس مجلس إدارة الشركة، وقد تقدم العمال بالبلاغ لإتهامه بأنه يهدف لتصفية الشركة وتشريد العمال، كما يتعمد منذ سنوات لتأخير العلاوات والمرتبات الخاصة بالعمال، كما أتهموه بسبهم وقذفهم في أثناء التفاوض يوم الثلاثاء 25-7-2010، والذي حضره عدد من أعضاء اللجنة النقابية وعبد الفتاح أبراهيم من النقابة العامة.

Continue reading

النائب العام يمنع المفوض العام للمعدات التليفونية من السفر ويأمر بالتحقيق معة

كتبت: سهام شوادة

فى خطوة تصعيدية جديدة قام النائب العام أمس بمنع أيمن الحجاوي “رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب لشركة المعدات التليفونية من السفر والتحقيق معة فيما يتعلق بحقوق العمال وعدم تنفيذ اتفاقيات مع بعض العملاء بشان توريد تليفزيونات الى شركة اخرى كان المفوض العام قد اتفق على توريدها فى موعد  سابق  .

Continue reading

الهيئة العامة للمطابع الأميرية تمتنع عن تنفيذ قرار التوفيق في المنازعات

كتبت: سهام شوادة

تقدم أحمد إبراهيم العامل بالهيئة العامة لشئون المطابع الأميرية ببلاغ للنائب العام ضد رئيس الهيئة ومدير القسم الطبي للهيئة وذلك في واقعة اختفاء بطاقته العلاجية.

وقال في البلاغ إنه يعمل منذ عام، ثم حدثت له إصابة عمل إصيب على أثرها بنوبات صرعية وحساسية مزمنة واكتئاب والتهاب شعبية حادة نظرًا لمخالفة قواعد الأمن الصناعي.

وأشار إبراهيم إلى أن بطاقته العلاجية التي بحوزة الإدارة الطبية مخالفة للقانون حيث إن بها تقارير طبية مخالفة لما ورد في التقارير ومدون عليها علاج بخلاف المكتوب.

واتهم إدارة الشركة بعدم إعطائه حقة في الحصول على قرار طبي بنسبة العجز وعدم اتباع تعليمات احتساب الأجازات المرضية مما أدى إلى فصله فصلاً تعسفيا.