قرية الولاء ….. إنذار بالإبادة الجماعية

قرية الولاء ….. إنذار بالإبادة الجماعية

يتعرض أهالي قرية الولاء – التي تقع في منتصف الطريق بين الفيوم وبني سويف وتبعد عن “العمار” بمسافة 85 كم – للإبادة الجماعية بعدما فكروا في أن يصبح لهم نقابة تدافع عن مصالحهم، فالقرية التي تم إنشائها لتكون قرية نموذجية وتم عمل بنية تحتية لها على هذا الأساس تحولت إلى قرية معطلة، فالمستشفي والمخبز والمدرسة وقسم الشرطة والسوق التجاري أصبحت مجرد مباني لا تعمل، أما وحدة الإسعاف فقد تم نقلها من القرية، بينما يتم تنقية مياه الصرف الصحي ليستخدمها الأهالي كمياه للشرب.

إن أهالي القرية الفقراء لا يعانون فقط من العديد من الإمراض – وخاصة الفشل الكلوي – ولكنهم يعانون أيضا من بقايا النظام الفاسد الذي أسقطته ثورة 25 يناير 2011، والمتمثل في  الجمعية الزراعية المتحكم الأساسي في القرية، فأهالي القرية والتي يبلغ عدد سكانها 10 آلاف فرد يعيشون الآن مهزلة إنسانية لا يمكن تخيلها، ويتعرضون للإبادة الجماعية نتيجة للظروف غير الآدمية التي فرضها عليهم المسئولين في الجمعية التعاونية..

  في أعقاب تقدم الأهالي بشكوى إلى وزير الزراعة في 12 إبريل 2011، وشروعهم في إنشاء نقابة للفلاحين في قريتهم تدافع عنهم، وتحميهم من ظلم الظالمين، قام مجرمو  الجمعية الزراعية بعقاب القرية عقابا جماعيا بحرمانهم من مياه الشرب، وقطع الكهرباء عنهم، وتسليم كل أسرة خمسة أرغفة من الخبز يوميا.

Continue reading

الثورة غيرت عامل السكر المفصول ورئيس مجلس الادارة يتوعدة باستخدام البلطجية ضده

 

كتبت: سهام شوادة

 

تقدم اشرف عبدالونيس عيسى على (وكيل اللجنه النقابيه لمصنع سكر الفيوم) بشكوى الى وزير القوى العامله والهجره  بعد معاناتة وبحثة عن قوت يومة لمدة خمسة اعوام منذ قيامة بأضراب داخل المصنع عام2006م وحتى يومنا هذا .

 

اشار عبد الونيس فى شكواة أنه تم فصلة تعسفيا من  المصنع بتاريخ22 “-3-2007م “بعد ان يأس العضو المنتدب من وسائل الضغط علية داخل الشركه ..مثل محاولة اقصائة من النقابه وتأخر راتب وخصم اغلبه وخلافه.

 

Continue reading

اعتصام أهالي قرية أبو شنب أمام محافظة الفيوم

يعتصم الآن أهالي قرية أبو شنب أمام محافظة الفيوم، للمطالبة بتنفيذ حكم المحكمة الصادر عام 1988 باعتبار أبو شنب قرية، وهو الحكم الذي لم يُنفذ بسبب فساد الحزب الوطني في الفيوم، وعلى رأسه أشرف وعبده الروب، أمين عام الحزب في الفيوم، واللذان تعمدا إطلاق اسم قرية على الخالدية التي لا يتجاوز عدد سكانها 5000 نسمة، بالرغم من أن الحد الأدنى لاعتبار المنطقة قرية تحظى بالخدمات الصحية وغيرها أن يكون عدد السكان 18 ألفًا.

محافظ الفيوم ينتهك أراضى الفلاحين والشرطة تفض احتجاجهم بالقوة أمام مقر مجلس الوزراء

لجنة التضامن مع فلاحي الإصلاح الزراعي

2010 / 7 / 7

 كتب: بشير صقر

من أجل تنفيذ خط الفيوم – إطسا.. للغاز الطبيعى بالقوة :

حاكم الفيوم يخالف القانون ويعتدى على الرقعة الزراعية

ويرفض البدائل المقترحة.. ويتجاهل رأى الأهالى و”المجالس الشعبية المحلية”

لجأ الفلاحون للقضاء بعد تجاهل المسئولين بالمحافظة

وبعد رفض المحافظ تنفيذ حكم القضاء خلعوا مواسير الغاز

من حقولهم وحرروا بها محاضر رسمية

ولما احتجوا أمام مجلس الوزراء اعتدت عليهم الشرطة

ومزقت لافتاتهم وفضت احتجاجهم بالقوة

 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 لم يجد محافظ الفيوم مساراً.. لتمرير خط أنابيب غاز الفيوم – إطسا سوى الأرض الزراعية ، ولم يتوصل إلى وسيلة لفرض إنشائه سوى مخالفة القانون، ولم يعثر على ” حيطة واطية ” للإضرار بها وبمستقبلها والمراهنة على خوفها من الدولة وضعف رد فعلها سوى فلاحين فقراء يتعيش معظمهم على زراعة قراريط معدودة.

نعم فمخالفة القانون والعدوان على الرقعة الزراعية والاستهانة بمستقبل الفقراء والمنتجين ورفض تنفيذ الأحكام القضائية لم تعد قاصرة على الطفيليين وأغنياء الحرب ووكلاء الشركات الاستعمارية والأثرياء الجدد .. بل صارت عادة من عادات الدولة وحكام الأقاليم من المحافظين وضباط الشرطة والمتنفذين وعُرفا من أعرافهم ووسيلة من وسائل تحقيق مصالحهم مع حفنة من رجال البيزينس .. على حساب آخرين يعرقون وينتجون .. ويوفرون للشعب غذاؤه.

Continue reading

المصري اليوم: مظاهرة فى السويس ضد «تشميع الورش».. وإضراب عمال مصنع «فيلوستى» فى الإسماعيلية.. ووقفة لـ«عمال فندق» فى الفيوم

كتب: محمد فرغلى ومحمود عمر وهانى عبدالرحمن وتريزا كمال ومحمد عبدالسلام وأمل عباس وخليل عباد

تواصلت الاحتجاجات فى عدد من المحافظات، أمس، ففى السويس، تجمهر نحو 20 من أصحاب الورش بالمنطقة الصناعية خلف مجمع الأسواق الجديد، للتنديد بتشميع ورشهم وغلقها بسبب تراكم الإيجارات. وقال المحتجون إنهم فوجئوا بتشميع محالهم نتيجة عجزهم عن سداد الإيجار، دون الحصول على حكم قضائى، ووصفوا قيمة الإيجارات بـ«المرتفعة»، فيما أكد اللواء ياسين حسام الدين، رئيس الحى، تبعية الورش لصندوق الخدمات والتنمية بالمحافظة، وأنه يتم سداد الإيرادات وتحصيلها من خلاله، ولا يملك الحى غلقها أو تحصيل إيراداتها وأن دوره يقتصر على الإشراف الإدارى فقط. فيما هدد عشرات المزارعين بقرية عامر العمدة الزراعى بالاعتصام أمام ديوان المحافظة، احتجاجاً على إجراء مسؤولى الرى توسعات بالمصرف مما يتسبب فى  تدمير عشرات الأفدنة .

وفى الإسماعيلية، أضرب عشرات العمال بمصنع «فيلوستى» للملابس بالمنطقة الصناعية، Continue reading

الدستور: تظاهر عشرات الفلاحين بأعواد القمح الجافة أمام محافظة الفيوم لعدم وصول مياه الري لهم

هيام عزام

نظم العشرات من أهالي قرية الشواشنة التابعة لمركز يوسف الصديق بالفيوم وقفة احتجاجية أمام ديوان عام محافظة الفيوم احتجاجاً علي وصول مياه الري لأراضيهم الزراعية، حمل المزارعون أعواد القمح الجافة ووقفوا أمام المحافظة يطالبون بضرورة وصول مياه الري إلي أراضيهم التي بارت جميعها بسبب وقوعهم في النهايات، واستيلاء أصحاب النفوذ علي مقررات الري التابعة لهم.

وأكد «حسين الروبي» أن أراضيهم بارت بسبب انعدام المياه وأن المحاصيل هي المصدر الأساسي لدخلهم، وأكد أنه سبق لهم التقدم بالعديد من الشكاوي إلي المسئولين بالمحافظة ولكن دون جدوي.

وأشار «ماهر محمد إبراهيم» ــ مزارع ــ إلي أن المحاصيل أصابها الجفاف من انعدام المياه تماماً لوقوعهم في النهايات، واستيلاء أصحاب النفوذ علي مقرراتهم المائية بعلم المسئولين ولا أحد يحرك ساكناً.

تجدد اعتصام عمال غزل الفيوم احتجاجًا على سرقة المصنع

كتبت: سهام شوادة

جدد عمال شركة غزل الفيوم وقفتهم الاحتجاجية اليوم وذلك بعد تحريرهم امس محضر بمركز الفيوم حمل رقم “310/2010” بعد اكتشافهم لسرقة العديد من بعض اكسسوارات الماكينات.

هذا وقد قال سائق السيارة حاملة المسروقات إن غفير المصنع اخذ منة 100 جنية مقابل دخولة المصنع ، بينما اتهم الغفير رئيس مجلس الادارة محمد ابو الفتوح سليمان باعطاء أوامر له للسماح للسائق بدخول المصنع .

هذا وقد اشار أحمد عبد العزيز رئيس الاتحاد المحلى لعمال الفيوم ووكيل مديرية القوى العاملة بالمحافظة إلى أن مشكلة مصنع الغزل الحالية هى رفض العمال فك الماكينات ونقلها إلى المنيا، آملين فى إعادة تشغيل المصنع، وهو ما اعتبره بأنه لن يحدث لأن مصنع غزل الفيوم يأتى ضمن 16 مصنعا آخر اتخذت الشركة القابضة قرارا بتصفيتها وتوقف العمل بهم مع الحفاظ على العمال ودفع رواتبهم، مؤكدا أن العامل لن يتأثر بهذا القرار، لأن الشركة عرضت على العمال نقلهم إلى المنيا للعمل هناك وفى حالة رفضهم سيحصلون على أساسى راتبهم ولن يتم تشريد أحد منهم.

وعلى الجانب الاخر اتهم العمال  الشركة القابضة للغزل والنسيج وشركة مصر الوسطي للغزل والنسيج بتعمدها خفض الانتاج من خلال توريد غزل دريء وعدم توفير المستلزمات اللازمة لإجبار العاملين علي المعاش المبكر.

وأضاف العمال ان مصنع الفيوم المستهدف تصفيته يساهم في انتاج شركة مصر الوسطي للغزل والنسيج بنسبة تصل إلي 37% بينما مصنع المنيا يسهم بـ33% من انتاج الشركة ولم تتم تصفيته.

وطالب العمال بضرورة توفير الخامات اللازمة لتشغيل المصنع بكامل طاقته والتي تقدر بـ8 أطنان يوميا خاصة وان الماكينات التى تعمل بالمصنع 4 فقط من أصل 144 ماكينة بحالة جيدة، وأن العمل توقف في غالبية أقسام المصنع سواء بقسم الخلطة أو التنظيف أو السحب والبرم أو ماكينات التدوير كما قام رئيس مجلس الإدارة بإلغاء وردية الليل وقصر العمل على ورديتين فى محاولة منه لتطفيش العمال.

واعلن العمال ان وقفتهم الاحتجاجية هذه سوف تتكرر يوميا وذلك لحين معرفة السارق الحقيقى للمصنع الذى يعول أسرهم .

هذا وقد ردد المتظاهرين بعض الهتافات منها ” مش كفاية لبسنا الخيش جاين يخدوا رغيف العيش”، و”اربط أجرى بالاسعار أصل العيشة مرة مرار”، و”يا حرامية الانفتاح الشعب جعان مش مرتاح” .