اليوم السابع: استمرار إضراب صيادى البرلس لليوم الثامن على التوالى

كتبت: عبير زاهر

واصل صيادو بحيرة البرلس بمحافظة كفر الشيخ اعتصامهم لليوم الثامن على التوالى بسبب عدم وجود وسائل الأمان بالبحيرة وهو ما يعرض حياة الصيادين للخطر وأكدوا أنهم لن يفضوا الاعتصام وسيواصلون رفع الإعلام السوداء تعبيرا عن تذمرهم من قرارات نقلهم إلى ميناء صيد جديد لا يتوفر فيه أى ضوابط أمان.
وطالب الصيادون بضرورة حضور لجنة من هيئة النقل البحرية لتحرى شروط الأمن والسلامة، لافتين إلى عدم فض الاعتصام رافضين أى أعمال شعبى تضر بالصالح العام.

أكد محمد النحاس ومختار غالى أن أرواح 3000 صياد يعملون ببحيرة البرلس مرهون بالعمل بميناء الصيد الجديد الذى لم يتوفر فيه وسائل الأمان للوقوف والعمل به، مشيراً إلى أن تعرض المراكب للدمار والغرق مع الرياح وسوء الأجواء أمر مؤكد، مما يثير خوف هؤلاء الصيادين من القيام بأى رحلات.

إلغاء الوقفة الاحتجاجية لأهالي الصيادين المختطفين غدا

قام شيخ الصيادين مدعوما بأمن كفر الشيخ بإقناع أهالي الصيادين المختطفين بأنهم سوف يسمعون أخبارا إيجابية تثلج صدرهم غدا وأن عليهم بالتالي إلغاء الوقفة. استجاب الأهالي على أمل بسماع أخبار عن ذويهم تعكس تدخل الحكومة المطلوب لاستعادة أبنائهم وأهاليهم. نعتذر في تضامن على تضارب المعلومات وإلغاء الوقفة الاحتجاجية ونأمل جميعا أن تتحقق الوعود

تغطية لندوة حركة تضامن – ما هي أوضاع الصيادين في مصر؟

كتب ناجي كامل

 –   في إطار تزايد مشاكل الصيادين في مصر عقدت مجموعة العمل الجماهيري في تضامن ندوة حول مشاكل الصيادين في مواقع مختلفة وتم التركيز على 3 أماكن رئيسية وهم البرلس والإسماعيلية والسويس. ولكن طابع الندوة كان مختلف حيث قام الصيادين بعرض مشاكل كل مكان على حدة . فمع العلم بأنه هناك مجموعة من المشاكل العامة التي تهم الصيادين في المواقع المختلفة  مثل مشكلة سرقة الذريعة  والذريعة هي الأسماك الصغيرة اللي المفروض بتكبر وتزيد من الثروة السمكية، لكن للأسف يتم سرقتها من قبل رجال أعمال بمساعدة شرطة المسطحات المائية وهيئة الثروة السمكية وتحت أعينهم. وأيضا من المشاكل التي تهم الصيادون، بصورة عامة، مشكلة التأمينات والمعاشات وتكوين نقابة تجمعهم وتدافع عن مطالبهم المشروعة.

–  ولكن هناك مشاكل خاصة بكل موقع على حدة حيث تحدث محمد النحاس عن مشاكل الصيادين في البرلس، فبدأ كلامه عن الصيادين الذين تم اختطافهم وهم يصطادون على مراكب صيد كبيرة في المياه الدولية يوم 27 / 3 / 2009 ويبلغ عددهم حوالي 38 صياد وقد طلب القراصنة فدية خمسة مليون جني\ه للإفراج عن المختطفين ولكن الحكومة المصرية ممثلة في وزارة الخارجية لم تتخذ آي خطوات إيجابية لاسترداد هؤلاء الصيادين بل بالعكس قام السفير احمد رزق مساعد وزير الخارجية بإهانة أهالي المختطفين. وقد قام الأهالي أيضا بتقديم شكاوى عديدة إلى رئاسة الجمهورية اللي عملت نفسها مش واخدة بالها ، وفى صباح اليوم وفى تمام الساعة التاسعة قام القراصنة بالتهديد بقتل هؤلاء الصيادين بعد أسبوع إذا لم يتم دفع المبلغ المطلوب ولهذا سوف يقوم أهالي البرلس بعمل وقفة احتجاجية كبيرة حتى يعود المختطفين.ومن جهة أخرى تحدث النحاس عن ميناء البرلس حيث تم تشكيل مجلس إدارة لهذا الميناء ولكن معظم أعضاؤه ليسوا صيادين لذلك لا يعملون لصالح الصيادين حيث يفرض المجلس رسوم عالية على المراكب التي تقف على الميناء وتتزايد الرسوم مع استمرار وقوف المراكب. وقد نوه النحاس عن مشكلة الذريعة حيث قال إن بلطجية الحكومة ورجال الأعمال هم من يسيطرون على البحيرة ويسرقوا الذريعة ولا يتركوها تتكاثر حتى تزيد الثروة السمكية لما لها من أهمية كبيرة الآن بعد ظهور أنفلونزا الطيور والحمى القلاعية التي تصيب البقر.

–  وعلى جانب آخر تحدث اشرف عباس عن مشاكل الصيادين في الإسماعيلية ، فقال بالإضافة إلى المشاكل العامة التي يعانى منها كل الصيادين كالتأمينات وسرقة الذريعة انه لا يوجد أي تطوير لمستوى الملاحة في الإسماعيلية والسويس رغم  وجود قسم علوم البحار في كلية العلوم بجامعة قناة السويس وتقوم بالفعل بعمل أبحاث على البحر الأحمر ولكن لا يحدث أي تطوير ، وتكلم أيضا عن الملاحة البحرية في قناة السويس حين عبور السفن حيث لا يقوم الصيادين بالصيد خلال هذه الفترة لذلك لابد من توفير أماكن أخرى للصيادين ليحصلوا على قوت أولادهم.

–   ثم دار نقاش واسع حول كيفية تجميع الصيادين للحصول على حقوقهم وقالت إحدى أعضاء تضامن أن تجميع صيادين من مناطق مختلفة، حتى وإن كان من موقعين أو ثلاثة هو الخطوة الأولى، فمصر فيها 3 مليون صياد لديهم مشاكل متقاربة، والصيادين أنفسهم هو الوحيدين القادرين على تحديد أولوياتهم من حيث المطالب وخطة عملهم التي سيساعدهم ويدعمهم فيها كافة أعضاء تضامن والقوى والكيانات الأخرى.  وقدم أيضا أحد المحامين الحاضرين اقتراح بعمل لجنة لتقصى الحقائق للوقوف على مشاكل الصيادين ومحاولة المساعدة في حلها و اقترح آخر تنظيم مؤتمر للصيادين للتعريف بمشاكلهم بصورة أوسع.

صيف ” البرلس ” الساخن يحرق أصابع الحكومة

كتبت ماهينور المصري

نقلا عن جريدة الاشتراكي

أصبحت عادتهم كل صيف .. مظاهرات العطش العام الماضي وانتفاضة الدقيق هذا العام

بعد شهرين بالضبط على انتفاضة مدينة المحلة الباسلة ما بعد قمع إضراب عمال مصنع الغزل هناك، انتفض أهالي قرية برج البرلس في يوم 7 يوليو الماضي وقاموا بقطع الطريق الدولي احتجاجا على حرمانهم من الدقيق المدعوم

قرية برج البرلس، التابعة لمحافظة كفر الشيخ والتي تمتد لمسافة 50 كيلومتر على شاطئ البحر المتوسط، ناضلت ببسالة منذ أيام من أجل الحصول على حفنة دقيق، تماما كما ناضلت في الصيف الماضي من أجل الحصول على رشفة ماء

 

قرار المحافظ أم مصلحة الأهالي؟1

 

أصدر أحمد زكي عابدين، محافظ كفر الشيخ، الأوامر بإلغاء حصة الدقيق المدعوم في المستودعات وتحويله إلى المخابز بحجة الحيلولة دون بيعه في السوق السوداء. كما جرت العادة، اكتفى سيادة المحافظ بإصدار الأوامر من أعلى إلى أسفل .. إشارة أصدرها من مكتبه بالمحافظة بأنه اعتبارا من يوم كذا سينفذ قرارا بكذا، وليس هناك ما يمنع من أن يتغنى المحيطين به بعبقريته وبعد نظره. لكن، في ذروة انتشائه بقراره الرشيد، تجاهل المحافظ الجديد واقع أن قرابة 90% من أهالي قرية برج البرلس يعملون بالصيد ويعتمدون على الدقيق المدعوم في صنع العيش الذي يسد جوعهم طوال فترة غيابهم. أيضا، نسي سيادة المحافظ أن قراره هذا جاء في وقت منع الصيد على الأهالي – تفرض الهيئة العامة للثروة السمكية على الصيادين التوقف عن الصيد لفترة تتجاوز الشهرين تحت دعوى حماية الثروة السمكية. على حد قول القيادي البرلسي رؤوف العبيدي في الندوة التي نظمتها لجنة الحريات بنقابة الصحفيين تحت عنوان “ماذا حدث في البرلس؟” في يوم الثلاثاء 17 يونيو ” شيكارة الدقيق ال 10 كيلو ب 7 جنيه كانت هي اللقمة الوحيدة المضمونة. قطع الطريق علشان مشكلة المية تسبب في خسائر كبيرة، ما كانوش حيسمحولنا نعمل كدة تاني.. لكن حتى لو سدوا علينا القنوات الشرعية حنحفر تحت الأرض ونعمل أنفاق. إحنا عندنا دوافع شرعية وقانونية”. يحتاج الصيادون إلى خبز بلدي يصنع بالمنزل حتى لا يتلف من طول المدة، عكس الخبزالحكومي الذي يتلف بعد يومين على الأكثر بسبب رداءته ونسبة الذرة به

 

كان في قرية برج البرلس 7 مخابز و226 مستودع، يحصل كل مستودع على كمية ثابتة من الدقيق المدعوم وهي 3 أطنان و150 كيلوجرام، ليتم توزيعها على مستحقيها بحسب كشف الأسماء الموجود بحوزة كل مستودع، ورغما عن ذلك “بجرة قلم” قرر المحافظ أن يغلق المستودعات وأن يكتفي الأهالي بأخذ 10 أرغفة يوميا من المخابز

Continue reading

القضاء الاداري بمحافظة كفر الشيخ ينتصر لأهالي البرلس

أصدر القضاء الاداري لمحافظة كفر الشيخ حكمه بإلغاء قرار محافظ كفر الشيخ الصادر منذ منتصف شهر مايو الماضي بتحويل حصص الناس من الدقيق المدعوم إلى المخابز، لتحصل الأسرة على 10 أرغفة يوميا. كان أهالي البرلس قد انتفضوا في يوم 7 يونيو الماضي وقطعوا الطريق الدولي للمطالبة بإلغاء القرار. أما اليوم، ويعد صدور قرار المحكمة، لا يزال أهالي قرية برج البرلس متخوفين من عدم تنفيذ المحافظ لحكم المحكمة، وبذلك يبدأ الأهالي هناك بحملة للضغط من أجل تنفيذ قرار المحكمة.

للدخول إلى الصفحة الرئيسية  

أخلي اليوم سبيل آخر أربع معتقلين بالبرلس

للدخول على الصفحة الرئيسية

فيديو جديد لانتفاضة أهالي البرلس في 7 يوليو الماضي

ورد إلينا فيديو جديد لانتفاضة أهالي البرلس في يوم 7 يوليو

اضغط على الرابط للمشاهدة

<object width=”425″ height=”350″> <param name=”movie” value=”http://www.youtube.com/v/tDh2AVZoRwA”> </param> <embed src=”http://www.youtube.com/v/tDh2AVZoRwA” type=”application/x-shockwave-flash” width=”425″ height=”350″> </embed> </object>

 

للدخول إلى الصفحة الرئيسية