عمال شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعات يتقدمون ببلاغ ضد ناصر ساوريرس

توجه اليوم ما يقرب من 100 عامل من عمال شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعات، واللذين أجبروا علي إنهاء خدمتهم بالشركة منذ عدة شهور، إلي مقر الشركة للمطالبة بحقهم في الرباح عن عام 2010، والبالغ قيمتها أجر ستة أشهر لكل عامل، فما كان من إدارة الشركة سوي أستأجار بلطجية قاموا بضرب العمال، مما أدي إلي إصابة العديد منهم، ضمنهم العامل رسمي حلمي حكيم، الذي يرقد في العناية المركزة بمعهد ناصر، بعد إصابته بقطع بالجمجمة وأرتجاج بالمخ. وقد طلب العمال الجيش الذي لم يفعل لهم شيئاً بل قال لهم روحوا مجلس الوزراء، وتقدم العمال ببلاغ للنائب العام رقم 10366، بتاريخ 20 أبريل 2011   ضد كل من ناصر ساويرس صاحب الشركة، وعمرو فرج الله الحملاوي رئيس قطاع الموارد البشرية بالشركة.