اعتصام عاملان من شركة المعدات التلفوينة لمدة 18 شهر

اعتصام عاملان

من شركة المعدات التلفوينة لمدة 18 شهر

 

منذ تصفية شركة المعدات التلفونية بحلوان في 4-9-2010، وخروج الـ 220 عامل علي المعاش المبكر، وهناك آثنان من العمال رفضا الخروج علي المعاش المبكر(المفروض أنه اختياري) وتمسكا بالعمل بالشركة والتواجد بها، وهما عاطف أحمد علي أحمد، وأمين محمد أمين عمر.

إلا أن إدارة الشركة عقاباً لهما علي ذلك أمتنعت عن أن تعطيهما مرتبهما منذ هذا الوقت وحتي الأن، ورغم حصولهما علي حكم المحكمة بإلزام الشركة بدفع أجر 6 شهور لهما في شهر أبريل 2011، إلا أن إدارة الشركة والمصفي القضائي أمتنعا عن تنفيذ الحكم، كما أتي المصفي القضائي بشركة أمن تمنع العاملان المعتصمان ليلاً من الخروج من الشركة حتي لشراء الطعام.

وقال أحد العمال:” إحنا عاوزين ناس تساعدنا ما حدش سائل فينا، حتي مصطفي بكري أدناه الملف كامل وما سألشي فينا، كمان موظف القوي العاملة المسئول عن صندوق الطوارئ معاه تحت حساب مرتبات العمال 2 مليون و 600 ألف جنيه، ليه ما بيدوناش حقنا منها”

للاتصال

عاطف أحمد: 01144218493

عمال المعدات التليفونية يتظاهرون للمطالبة بإعادة تشغيل المصنع

تظاهر اليوم العشرات من عمال شركة المعصرة للمعدات التليفونية ( كويك تيل  ) للمطالبة بأعادة تشغيل المصنع بعد ايقاف العمل به في شهر اكتوبر 2010 و تسريج كافة العمالة التي كانت تبلغ 1200 عامل، حيث تم احالتهم الى المعاش المبكر، بعدما استخدم ايمن الحجاوي العضو المنتدب كافة الأساليب لتصفية العمالة. فقد منع صرف المرتبات عن العمال بما يتجاوز3 شهور، و حرمهم من الحوافز و قام بإيقاف الإنتاج بالشركة وورط الشركة في مديونية بلغت 240 مليون جنيه بعدما كانت الشركة تحقق ارباح و مبيعات بلغت 2 مليار في الفترة ما بين 2000-2006 .
و طالب العمال بضرورة اعادة تشغيل المصنع و اعادته للانتاج حيث انهم قاموا بوضع خطة لأعادة تشغيل المصنع و دراسة جدوى اقتصادية لتشغيله  حيث انه يمكن بالامكانيات المتاحة لدى المصنع القيام بأنتاج عشرات المنتجات البلاستيكية و غيرها من المنتجات. و قد طالب العمال بأعادة تشغيل المصنع حرصا منهم على رفع معدلات التشغيل المتاحة لدى الدولة و استغلال للطاقة الانتاجية للمصنع المهدرة و المهدد بفقدها حيث ينوي المستثمر الاردني بيع ارض المصمنع البالغة 16 فدان على كورنيش النيل.  

عمال المعدات التليفونية يرفضون للمرة الثانية على التوالى فض اعتصامهم امام الاتحاد العام

كتبت : سهام شوادة

رفض عمال شركة المعدات التليفونية اقتراح حسين مجاور بفض اعتصامهم امام أ مبنى الاتحاد العام لعمال مصر مبررين ذلك بانهم تلقوا العديد من الوعود الكاذبة التى تسوف قضيتهم ولا تقوم باجراء رسمى للعمل على انهاء ازمتهم .

وكان حسين مجاور رئيس الاتحاد العام قد التقى بوفد من عمال الشركة اليوم لمحاولة اقناعهم بفض الاعتصام حيث ان مشكلتهم تقتضى وجود ضامن للقرض الذى ستقوم الوزارة بصرفة حيث انها مسئولية لعدم وجود المسثمر وايضا لان وزيرة القوى العاملة والهجرة فى أجازة الان ولا يستطيع هو حل تلك المشكلة الا بعد الاجتماع مع الاطراف المعنية .

وأضاف العمال أنه منذ 20 يونيه الماضى وهناك وعود من جانب الوزيرة بصرف التعويضات خلال أيام، إلا أن هذه الوعود لم تنفذ بعد للضغط على الوزيرة والنقابة العامة للصناعات الهندسية  لتنفيذ الاتفاقية.

Continue reading

عمال المعدات التليفونية يؤدون صلاة جمعتهم الاولى داخل مبنى الاتحاد العام

كتبت: سهام شوادة

ادى عمال شركة المعدات التليفونية المعتصمين لليوم الثالث على التوالى صلاه جمعتهم الاولى  داخل مبنى اتحاد مصر وهو مقر اعتصامهم الذي اختارونة مؤخرا احتجاجا على تعنت الحكومة ممثلة فى الاتحاد العام و النقابة العامة للعاملين بالصناعات الهندسية والمعدنية والكهربائية .

قام احد العمال بالقاء خطبة الجمعة وسط حصار امنى شديد المستوى عن شهر رمضان المبارك وفضلة مطالبا العمال بالتحلى بالصبر لانه من صفات الانبياء ، وقامت قوات الامن بمنع العديد منن وسائل الاعلام من تغطية اعتصام العمال .

اشار العمال ان مرتبات العمال القدامى تزايدت  بنسبة ما بين‏27%‏ و‏48%,‏ فيما لاتزيد مرتبات الجدد عن‏7%‏ فقط‏.‏

Continue reading

عمال المعدات التليفونية يرفضون إنهاء اعتصامهم إلا بعد تنفيذ مطالبهم

كتبت: سهام شوادة

رفض عمال شركة المعدات التليفونية  فض اعتصامهم برغم الضغوط الأمنية المشددة عليهم والتحقيق مع البعض بمكاتب أمن الدولة المتفرقة بالقاهرة. وأصر العمال على عدم فض اعتصامهم إلا بعد الحصول على كامل  مستحقاتهم المالية.

ورفض أيضا العمال عرض  حسين مجاور رئيس اتحاد عمال مصر بفض اعتصامهم نظير اعطائة مهلة لتدبر مشكلتهم، مبررين ذلك بأن تلك الوعود عبارة عن مسكنات للعمال وأنهم حسب وصفهم شبعوا منها .

Continue reading

عمال المعدات التليفونية محاصرون امنيا

كتبت -سهام شوادة

وسط حصار امنى مشدد يتجمهر الان عمال الشركة المصرية للمعدات التليفونية “كويك تل” داخل الشركة اعتراضا على المنشور الذى قام بتعليقة رئيس مجلس الادارة صباح  اليوم والذى يفيد باعطاء العمال أجازة اجبارية بدون مقابل .

واكد ابراهيم غريب – احد العمال انهم فوجئوا بتلك الخطوة من جانب الادارة خاصة انهم قاموا بصرف مستحقاتهم المالية المتأخرة الاثنين الماضى وكان من المفترص صرف باقى مستحقاتهم والمتمثلة فى 50 الف جنية لكل عامل حسب اتفاقية وزارة القوى العاملة مع ايمن الحجاوى رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب للشركة .

Continue reading

عمال المعدات التليفونية يتجمهرون احتجاجًا على عدم صرف مرتباتهم

كتبت: سهام شوادة

امتنع أيمن الحجاوى رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة المعدات التليفونية “كويك تك” عن صرف رواتب العمال بالشركة والمتمثلة فى 4 شهور وهو ما أدى الى استياء العمال .

فقام العمال بالتجمهر أمام بوبات الشركة اليوم، إلا انهم فوجئوا ب4 عربات من الأمن المركزى تمنعهم وتحاصرهم وذلك خشية قيامهم بقطع الطريق، حيث إن جمال مبارك نجل الرئيس كان فى زيارة لحلوان اليوم . Continue reading