تحالف عمال الثورة المصرية ، المؤتمر الأول، البيان الختامي

حقوق العمال ……طريق العدالة الاجتماعية
النقابات حقنا .. الأجر العادل حقنا .. الأجر العادل حقنا
نحن عمال المقاومة الاجتماعية القائمة باحتجاجاتها وإضراباتها من أجل انتزاع العدالة، عندما نشارك في المؤتمر الأول لتحالف عمال الثورة. تحالف كل عمال الثورة.. فإننا وإذ نؤكد على أننا القلب الحي والمقاوم في جسد الثورة المصرية العظيمة، التي ما زالت قائمة والتي لم تبلغ أهدافها
بعد ” تغيير النظام .. حرية الشعب .. العدالة الاجتماعية”، فإننا جئنا اليوم 8 أبريل 2011 في نقابة الصحفيين المصريين، لنعقد مؤتمرنا الأول، ونطرح همومنا وقضايانا ومطالبنا على الشعب المصري العظيم، وفي المجالات التالية:
أولا: النقابات حقنا: فلكل عامل، الحق في تأسيس والانضمام إلى نقابة تدافع عن حقوقه ومصالحه، المشتركة، مع غيره من العمال بحرية وبغير إذن مسبق من أيا من كان، وعندما نقول حق العمال في النقابات فنحن نعني كل النقابات عمالية ومهنية وفلاحية، نقابات لكل العاملين بأجر، في الصناعة أو التجارة أو الزراعة أو الصيد أو التشييد أو الاستخراج أو الخدمات، في الحكومة أو القطاع العام أو الخاص، في الحرف أو المهن، دائمين أو مؤقتين، عمالة منتظمة أو غير منتظمة، في كل قرية ومدينة ومحافظة وعلى مستوى الوطن كله، سواء لمن يعملون لدى صاحب عمل واحد أو لدى أكثر من صاحب عمل. نعم النقابات لكل العاملين بأجر ما دام بينهم مصالح مشتركة اختاروا الدفاع
عنها.
ثانيا: الأجر العادل حقنا: وإعادة توزيع الثروة أحد مطالب الثورة لتحقيق العدالة الاجتماعية، ويتضمن الأجر العادل حد أدنى للأجور والمعاشات يتمتع به كل المواطنين، ويضمن العيش بكرامة للمواطن وأسرته، وتدريج الأجور فوق هذا الحد طبقا للأقدمية والكفاءة والمؤهل، مع الإعلان عن حد أقصى للأجور لا يزيد عن عشرة أمثال الحد الأدني لضمان استقرار الأسعار وتقارب الفرص بين المواطنين في الحياة الكريمة، وأن يرتبط الحدان الأدنى والأقصى بأسعار السلع والخدمات، وأن يزدادا سنوياً بنسبة مئوية تعادل نسبة التضخم وزيادة الأسعار.
ثالثاً الإضراب حقنا: وعندما نقول أن الإضراب حق، فهو غير قابل للتنازل أو التفاوض أو التقييد، ونرفض تجريمة تحت أية دعاوي أو حجج، فالإضراب هو سلاح ديمقراطي ومشروع للدفاع عن حقوقنا وتحقيق مطالبنا. وأي إعتداء على حقوق الإضراب والتظاهر والاحتجاج هو إعتداء على الحقوق الديمقراطية، ومحاولة يائسة لفرملة حالة الثورة وترجيح كفة القوى الرجعية وأعداء الثورة وفلول النظام البائد. ولن نقف أمام ذلك مكتوفي الأيدي، فقد حضرنا إلى هنا تمثيلاً لإضرابات قائمة بالفعل، لمواجهة الظلم والاعتداء على حقوق العمال، وفي مواجهة الفساد والاستغلال الذي مارسه النظام البائد، وما زالت فلوله في النقابات الحكومية والإدارة، من قيادات الاتحاد العام للنقابات ونقاباته والمديرين والمحافظين وغيرهم من ممثلي النظام البائد تمارسه ضد الثورة والوطن، وسنواصل إضراباتنا في كل مصنع وكل إدارة وكل
مدينة، حتى نسقط أعداء الثورة ونسترد كافة حقوقنا. وعلى من يريد مطاردة التخريب أو الفساد بحق فشرم الشيخ أمامه، والنظام البائد وفلوله ما زالوا يخربون ويفسدون وينهبون.
ثورتنا ما أنتهتش .. ثورتنا ما زالت قائمة.
وسنقاوم كل صور الاستبداد والفساد والاستغلال والتبعية
ونعمل من أجل مصر وطناً للاستقلال والديمقراطية والمساواة .. والعدالة الاجتماعية.
ونطالب:
1-      تحقيق كافة مطالب ثورة 25 يناير، وخاصة اسقاط النظام البائد ومحاكمة كل قياداته، وإطلاق الحريات، وتحقيق العدالة الاجتماعية.
2-      عودة كافة العمال المفصولين لعملهم فورا، خاصة الذين فصلوا بسبب قيادة الاحتجاجات العمالية، ومقاومة الفساد والاستغلال، مع رد كافة حقوقهم.
3-       استعادة شركات القطاع العام التي تم خصخصتها أو تصفيتها، وتشغيلها تحت إدارة العاملين بها، لاسترداد عافية الاقتصاد الوطني.
4-      فرض الحراسة على كافة الشركات والمشروعات التي توقفت وتخلى عنها أصحابها، وتشغيلها فورا بإدارة ذاتية من العاملين بها ولصالحهم وصالح تنمية مجتمعاتهم.
5-      إلغاء كافة القوانين المعادية لحقوق العمل، (عمل، ونقابات، وتأمينات الاجتماعية)، وسن قوانين جديدة تراعي حقوق العمل والحرية والمساواة، وتستبعد سياسة تأقيت العمل وتقييد الحريات النقابية، وخصخصة الخدمات الاجتماعية والصحية، وتسترد أموال الـتأمينات المغتصبة.
6-      حل كافة التنظيمات النقابية القائمة، وتقديم قياداتها للمحاكمة بتهم الفساد المالي والسياسي والإثراء والتزوير، وإطلاق حرية تأسيس النقابات
للجميع وبغير قيود وإعادة توزيع ممتلكات وأموال ومؤسسات ومباني ومقرات النقابات السابقة على النقابات الحرة الجديدة، طبقا لنسب العضوية في كل منها.
7-      سرعة إعلان الحد الأدنى للأجور والمعاشات بما لايقل عن 1200 جنيه شهريا للأجر الأساسي للمبتدأين، وتدريجه طبقا للأقدمية والمؤهل والكفاءة.
8-      تعيين كافة العاملين المؤقتين بوظائف دائمة، وإدماجهم في مظلات التأمين والحماية النقابية والوظيفية، وإعتماد سنوات أقدمياتهم السابقة، وعمل حركة إصلاح وظيفي تعيد تسكينهم في وظائف تليق بمؤهلاتهم وخبراتهم وأقدمياتهم.
فلنتتضامن معا.. فلننظم أنفسنا في نقابات وأحزاب
فلنمارس حقنا في الإضراب والاحتجاج حتى نسترد حقوقنا ونحقق مطالب ثورتنا
عاشت ثورة 25 يناير
المجد والخلود للشهداء
عاش كفاح الطبقة العاملة
مؤتمر تحالف الثورة المصرية

8 أبريل 2011

2 Responses

  1. اتقدم ليكم بخالص شكرى واعتزازى وفخرى كونى كنت احد المشاركين معكم والى الامام دائما

  2. […] qui a tenu le 8 avril 2011 sa première conférence inaugurale. Voir aussi sur le site de tadamonmasr (en […]

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: