انعقاد الجمعية العمومية للأطباء

كتبت: سهام شوادة
عقدت بالأمس الجمعة 25مارس في دار الحكمة جمعية عمومية غير مسبوقة و أخذت قرارات قوية أهمها

إعتبار د. حمدي السيد معبرا عن وجهة نظره الشخصية فقط ..و لكنه لا يعبر عن وجهة نظر الأطباء ، و غير مفوض من جانب الأطباء للتعبير عن وجهة نظرهم سواء في الإعلام أو مع المسئولين و ذلك لتكرار مخالفته لإرادة الأطباء ممثلة في قرارات الجمعيات العمومية السابقة .

و الإتفاق على مجموعة كبيرة من مطالب الأطباء في مجالات مختلفة على أن يقوم برفعها للمسئولين لجنة مختارة من الجمعية العمومية ، مشكلة من ثلاثة من مجلس النقابة و ثلاثة من شيوخ المهنة و ثلاثة من شباب الأطباء و تعود اللجنة لعرض ما تم التوصل له على جمعية عمومية طارئة تنعقد في 1مايو القادم .

و أتفق أيضا على عمل التعديلات اللائحية الضرورية لعمل الإنتخابات النقابية في أقرب وقت ، على ان يتم فتح باب الترشيح في شهر(مايو أو يونيوالقادم) و تكون الإنتخابات في شهر (سبتمبرأو أكتوبر القدم )على أن تضع القرارات  و المطالب في صورتها النهائية اللجنة المفوضة من الجمعية العمومية في إجتماعها يوم الأحد غدا بنقابة الأطباء .

الجدير بالذكر انه قد تخلل سير الجمعية العمومية توتر و صياح نتج من رفض د. عصيام العريان الذي قام بإدارة الجمعية لمناقشة ماهو أكثر من تعديل ميعاد الإنتخابات في الجمعية العمومية التي إعتبرها طارئة بدأ من عودة الأطباء بعد الصلاة ، علما بأنه أنهى أعمال الجمعية العمومية العادية بسرعة شديدة قبل الصلاة ، قبل مناقشة موضوعات  سلمتها لمجلس النقابة رسميا جماعة أطباء بلا حقوق ، قبل إنعقاد الجمعية العمومية بأكثر من أسبوع كما نص قانون النقابة ، و رقم الطلب الذي قدم للنقابة هو 4162

ولكن الأطباء معتادون أن تتم مناقشة الميزانية في الجمعية العمومية قبل الصلاة ، ثم تتم مناقشة باقي الموضوعات بعد الصلاة لضيق الوقت المتاح قبل الصلاة، إلا أن د. عصام فاجأ الجميع بإعتبار الوقت المخصص لمناقشة كل مشاكل الأطباء و مطالبهم ، وقت مخصص للجمعية العمومية الغير عادية ، و أنه لن يسمح إلا بمناقشة موضوع واحد هو تعديل النقاط اللائحية الخاصة بالإنتخابات ، و هذا بالطبع حجر فظيع على حق الأطباء الذين جاءوا من سوهاج و قنا و المنيا و الأسكندرية و البحيرة و مرسى مطروح و … غيرها لمناقشة مشاكلهم سويا و إتخاذ ما يرتضوه من قرارات

بالفعل إفتعل د. عصام هذه المشكلة ، و قام بمغادرة القاعة هو و مجلس النقابة ، إستهجن أغلب الحضور هذا السلوك ، و أصروا على إستكمال الجمعية العمومية الا ان الدكتور عبد الجليل مصطفى توجة لد. عصام للعودة للجمعية العمومية و إستكمالها إحتراما لإرادة الأطباء ، و عاد د. عصام و إعتذر للأطباء على مغادرته للقاعة ، و إستكملت الجمعية و إتخذت القرارات السابق ذكرها

ودعا الاطباء  كل زملائهم للتواجد في نقابتهم يوم الأحد 27 الساعة 1 ، للإطمئنان على صياغة قرارات الجمعية العمومية و نشرها على موقع النقابة كما تمت تلاوتها في الجمعية العمومية لانهم لن  يقبلوا  بتزوير إرادتنا بعد الآن.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: