اعتصام مفتوح لعمال شركة بتروجاسكو للمطالبة بتنفيذ قرارات الوزير

كتبت: سهام شوادة

نظم ما يقرب من 500 عامل من عمال شركة بتروجاسكو اعتصام مفتوح امام الفرع الرئيسى للشركة بعباس العقاد وذلك للمطالبة بتنفيذ قرارات وزير البترول والتى كان اقرها منذ يومين وتضمنت تطبيق اللوائح التأسيسية “القديمة” مراجعة موقف المفصولين وعودتهم للعمل، وأن يتم التثبيت بعد سنتين، واعتبار أول يوم فى شهر مارس القادم موعداً للانطلاق فى التنفيذ.


يقول أحد المعتصمين عندما طلبنا من رئيس مجلس الادارة بتنفيذ تلك القرارات رد علينا ليس من اختصاصة تنفيذ تلك المطالب وان هذا شأن وزير البترول الذى اصدر القرار .

وحمل المعتصمون بعض الافتات منها ” عاوزين حقوقنا ، عاوزين التثبيت ” .
يذكر ان عمال الشركة المصرية لنقل وتوصيل الغاز “بوتاجاسكو” فرع “قنا” والبالغ عددهم 350 عاملاً  قام بتنظيم تنظيم وقفة احتجاجية  الشهر الماضى أمام وزارة البترول؛ وذلك احتجاجًا على استصدار المهندس عاصم علي السيد رئيس مجلس الإدارة قرارًا مشروطًا بتثبيت من مضى ست سنوات على تعيينه.

 

وقال العمال إن ذلك القرار مشروط بأن يكون استلام العمال للعمل في 1 يناير أو 1 يوليو، علمًا أن الشركة متعمدةٌ كتابة تواريخ غير هذه في كارنيهات العمال؛ الأمر الذي يهدِّد جميع العمال بعدم التثبيت إلا بعد مرور سبع سنوات وليس ست سنوات؛ وذلك مخالفةً لقرار السيد وزير البترول، والذي نصَّ على تثبيت العمالة التي أمضت ست سنوات في العمل دون ذكر أو تحديد تواريخ استلام العمل.

 

وأضاف العمال أن رئيس مجلس الإدارة أكد عدم صرف أي بدلات للعمال إلا في شهر يونيو فقط، وبعد مرور أكثر من ستة أشهر بعد التثبيت؛ الأمر الذي أثار حفيظة العمال، مؤكدين أن هذه الشروط تعجيزية والغرض منها التراجع والتلاعب في القرارات الصادرة، فمثل هذا الأمر يهدد أكثر من 200 عامل في كل محافظة على حدة، منتشرين في مستودعات الشركة المصرية، ويعملون تحت شرط وظروف عمل قاسية، منتظرين الفرج بالتثبيت للحصول على حقوقهم المفقودة.

 

وفى سياق متصل اعلن  العمال المفصولين بشركة بتروتريد وعدة شركات بترول أخرى بتجديد اعصتامهم الاربعاء القادم أمام وزارة البترول فى حالة عدم تسلمهم للعمل وهو الموعد الذى حددته الشركة لمعرفة نتيجة تظلماتهم.

وتسود حالة من الهدوء المشوب بالحذر أوساط العاملين بفروع شركة الخدمات التجارية البترولية “بتروتريد”، خوفاً من إخلال المهندس سامح فهمى وزير البترول بتعهداته الأربعة باجتماعه مع ممثلى العمال مؤخراً.

كان الوزير قد قرر تطبيق اللوائح التأسيسية “القديمة” بشركة بتروتريد، مراجعة موقف المفصولين وعودتهم للعمل، وأن يتم التثبيت بعد سنتين، واعتبار أول يوم فى شهر مارس القادم موعداً للانطلاق فى التنفيذ.

فوجئ العمال المفصولون بعد لقاء الوزير بمماطلة إدارة الشركة فى تنفيذ قرار عودتهم للعمل بحجة النظر فى تظلماتهم، خاصة وأن منهم من كانوا متهمين فى قضايا، وحصلوا على أحكام بالبراءة، ومنهم من أمضى سنوات بالشركة بعقود محددة المدة، ولا يعلم هل سيتم ضم تلك السنوات له أم ستضيع عليهم.

One Response

  1. فبراير، الساعة 06:58 صباحاً‏ Reply • إبلاغ
    انتشرت شائعة خاصة باستقالة سامح فهمي من منصبه كوزير للبترول إلا أن الوزير نفى الخبر وأكد أنه باق في منصبه.

    وكانت عدة بلاغات قد قدمت أمام نيابة الأموال العامة تفتح عشرة ملفات ضد سامح فهمي منها عدم تنفيذ الحكم بوقف تصدير الغاز لإسرائيل وملف بيع حقول جيثوم بالبحر الأحمر لصلاح دياب وبيع حقول أبوقير بـ400 مليون دولار لشركة أديسون في حين تصل قيمته الحقيقية إلى 2 مليار دولار وتعديل اتفاقية إنتاج الغاز مع شركة بريتش بتروليوم التي قضت بالتنازل عن نصيب مصر في الغاز بما يعادل 65 مليار دولار وبيع الغاز الطبيعي لمخزن خاص بيحيى الكومي وبيع الغاز لشركة أخرى خاصة ليحيى الومي بـ75 سنت لإنتاج الميثانول وقامت بعدها الهيئة العامة للبترول بـ650 دولار لكل طن، وما يتردد عن بيع حقلي بكر وعامر التابعين الشركة العامة للبترول وملف خاص بقرض مالي من المؤسسة المالية مورجان ستانلي لسداد ديون الهيئة العامة للبترول.

    وبعدها ترددت أنباء أن المستشار محمد أيوب رئيس النيابة يعد قرارا لمنع فهمي من السفر وهو ما تسبب في انتشار شائعة استقالة وزير البترول

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: