الشروق: (المقطورات) تتراجع و(الميكروباص) يتقدم على طريق الإضراب

 

فى الوقت الذى يتراجع فيه إضراب أصحاب المقطورات بسبب الانقسامات الحادة التى ضربت صفوفهم، تصاعد إضراب سائقى الأجرة، أمس فى اليوم الثانى على التوالى، وذلك احتجاجا على فرض رسوم جديدة على تجديد تراخيص التسيير تصل إلى 3 آلاف جنيه.

ففى محافظة الغربية واصل سائقو «الميكروباص» إضرابهم فى غالبية مواقف مدينة طنطا، وخاصة مواقف شبين الكوم، علاوة على مواقف كفر الزيات وبسيون، والتى شهدت ارتباكا شديدا.

ولجأت أجهزة الأمن فى المحافظة إلى الاستعانة بأتوبيسات النقل الداخلى لنقل الطلاب والموظفين، خاصة أن أمس الأحد يعد أول أيام العمل فى كثير من المصالح الحكومية والمدارس والجامعات بالغربية.

وقال عدد من السائقين المضربين، إن «الحكومة فشلت فى فرض الضرائب على سائقى النقل الثقيل، فأرادت أن تفرض كلمتها على سائقى الميكروباص بتكبيدهم 3 آلاف جنيه عند تجديد الترخيص، بالإضافة إلى المخالفات التى تتجاوز 6 آلاف جنيه كحد أدنى»، وأكد عدد من السائقين ــ طلب عدم ذكر أسمائهم ــ أنهم تلقوا «تهديدات من الأمن لفض الإضراب واستئناف العمل»»، موضحين أن بعضهم استجاب للتهديدات «خوفا على أولاده وعمله، فيما أصر البعض الآخر على مواصلة الإضراب».

وفى الدقهلية أصيبت حركة نقل الركاب بالشلل التام نتيجة مشاركة أصحاب وسائقى سيارات الأجرة فى الإضراب، مطالبين بزيادة الأجرة بنسبة 30%، فيما قرر عدد كبير من السائقين رفع التعريفة من تلقاء أنفسهم، ما تسبب فى مشاحنات بينهم وبين الركاب، وخاصة فى خطوط موقف قلين وبيلا وميت الديبة والرياض وسيدى سالم والحامول وبلطيم ودسوق.

وشهدت محافظة أسيوط إضرابا محدودا فى موقفى سيارات الأجرة لقرية موشا والمطيعة احتجاجا على تدنى الأجرة، وطالب السائقون مسئولى إدارة المرور وإدارة المواقف بزيادة الأجرة من ستين قرشا إلى خمسة وسبعين قرشا. 

وقال العقيد احمد التونى رئيس مباحث مرور أسيوط إن «عملية زيادة الأجرة أمر يرجع إلى موافقة المجلس الشعبى المحلى بالتنسيق مع إدارة المواقف والمرور». 

كما أضرب سائقو السرفيس بمركز ومدينة طما بسوهاج «احتجاجا على ارتفاع الضرائب على السيارات ومطالبة المسئولين لهم بضرورة سداد من 5 إلى 8 آلاف جنيه سنويا بخلاف 5 سنوات بأثر رجعى».

وتكدس مئات المواطنين والموظفين والطلبة فى المواقف، ما أدى لفوضى عارمة.
وطالب السائقون المسئولين بالعدول عن القرار مؤكدين أنهم «مستمرون فى الإضراب لحين صدور قرار مكتوب بتحقيق مطالبهم».

فى الوقت نفسه قال أحمد النحاس ، رئيس الجمعية التعاونية لنقل البضائع بالفيوم إن أصحاب المقطورات «يواصلون إضرابهم عن العمل ،ولكن بعضهم خرج إلى العمل أمس سعيا وراء رزقهم ،ولمواجهة أعباء أقساط السيارات»، مضيفا: «نحو 20% من أصحاب المقطورات خرجوا إلى العمل، والجمعية ألغت الاجتماع الذى كان مقررا له أمس الأول بالقاهرة، لبحث الأزمة».

فى غضون ذلك استمر إضراب نحو 1500 من أصحاب وسائقى النقل الثقيل فى كفر الشيخ، أمس، لليوم السابع عشر على التوالى دون توقف، ما أحدث حالة شلل تام فى جميع مشروعات المحافظة، لدرجة توقف أعمال مشروع إسكان مبارك.

وقال المهندس علاء الوشاحى،سكرتير عام جمعية نقل البضائع فى المحافظة: «السائقون مستمرون فى الإضراب، رغم ما تلقوه من تهديدات من قبل سائقى محافظة الغربية والبحيرة»، مشيرا إلى أن خسائر الإضراب «تجاوزت 90 مليون جنيه حتى اليوم فى جميع القطاعات».

شارك في الإعداد: علاء شبل ومحمد نصار ويونس درويش ومحمد عبده وميشيل عبدالله.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: