الكمسارية يسألون وزير النقل لماذا تحرمنا من حافز الاستعداد

كتبت: فاطمة رمضان

تجمهر عدد من كمسارية السكة الحديد ورؤساء القطارات المندبين من كل من طنطا والزقازيق، مطالبين بإنهاء انتدابهن والذي استمر لمدة حوالي 4 سنوات، حتي بعد أن تم تعيين عمالة جديدة في هذه الأماكن وتدريبها، وقد سبق  وتوجه أعضاء مجلس إدارة  رابطة الكمسرية لنائب رئيس مجلس الإدارة للمسافات القصيرة جمال دويدار، وذلك قبل شهر رمضان الماضي، ووعد بأن يعيدهم إلي أماكنهم، ولكن علي مراحل كل خمسة في مرة من المرات، ولكنه لم ينف بما وعد به.

وهذه ليست المشكلة الوحيدة لكمسرية السكة الحديد، بل أنهم كما يقول أحد أعضاء مجلس إدارة الرابطة يعانون من التمييز ضدهم سواء من قبل إدارة الهيئة، أو من قبل إدارة نقابة العاملين بالسكة الحديد برئاسة رمضان الجندي، فعلي الرغم من أنه في بداية تولي الوزير الجديد للوزارةذكر بأنه سوف يوحد الحوافز لكل العاملين في الهيئة، إلا أنه وافق علي حافز استعداد للسائقين قبل العيد الماضي يقدر بـ 350 جنيه شهرياً للدرجة الأولي، و 275 جنيه للدرجة الثانية،… ولكنه حرم الكمسري أو البراد من هذا الحافز، ويتسائل هل السائق وحده هو من يستعد، والآخرين لا؟ وكيف يميزون ضدنا بهذا الشكل، نحن تقدمنا بمذكرة مطالب بتطبيق هذا الحافز علينا، ونحن حتي الآن نتعامل معهم بلغة الحوار، نتمني أن لا يضطرونا لغير ذلك.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: