عمال حملة مش هنخاف: مصرون على أخذ حقوقنا المشروعة

كتبت داليا موسى

توجه أمس الأحد 7 نوفمبر، عدد من عمال حملة مش هنخاف المفصولين والمضطهدين في مواقع عمهلم، إلى مقر الاتحاد العام لعمال مصر لصرف الراتب التعويضي عن شهر أكتوبر، وبالفعل تم الصرف لجميع العمال بما فيهم الرائدات الريفيات المفصولات أيضا.

كان مسؤلي الاتحاد يرفضون صرف الرواتب للرائدات الريفيات في بداية الأمر لكن بعد تضامن زملائهم العمال معهم وإصرارهم على عدم صرف مرتباتهم هم أيضا إلا إذا تم الصرف لزميلاتهم، بالفعل تم صرف 300 جنيه لكل رائده بعد أن صرفن 200 جنيه فقط في المرة السابقة.

حدث نفس التعنت أيضا مع العمال فحسين مجاور رئيس الاتحاد كان يحاول مماطلة العمال بأن يصرف لهم 300 جنيه، على أن يأتون مره أخرى لصرف باقي الراتب وهو 200 جنيه الأمر الذي رفضه العمال حتى خضع الاتحاد وصرف المبلغ كله.

هذه المرة تختلف عن المرات السابقة التي توجه فيها العمال للاتحاد لصرف رواتبهم، ففي 17 أكتوبر الماضي توجه العمال لصرف لصرف الراتب التعويضي عن شهر سبتمبر، إلا أن رئيس الاتحاد رفض صرف رواتب العمال الذين اعتصموا داخل مبنى الاتحاد حتى يتم صرف رواتبهم، وما كان من الأمن الموجود بالنقابة إلا أن اعتدى على العمال بالضرب لفض اعتصامهم وطردهم من الاتحاد، الأمر الذي ترتب عليه إصابة عامل ونقله إلى  مستشفى الهلال لتلقى لعلاج.

وبعد الوصول لاتفاق لصرف الراتب بعد صمود العمال قام رئيس الاتحاد بصرف 200 جنيه للرائدات بعد أن كن يصرفن 300 جنيه.

عمال حملة مش هنخاف يطالبون برفع الاضطهاد الواقع عليهم من أصحاب العمل عن طريق عودتهم إلى أعمالهم، وإلى أن يتم ذلك يطالبون بصرف الراتب التعويض من الاتحاد، فلنتضامن جميعا مع كل المفصولين والمضطهدين لعودة حقوقهم المنهوبة من الحكومة ورجال الأعمال.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: