الدستور: دفاع عمال عمر أفندي يكشف أسباب فسخ الشركة القابضة لتعاقدها مع القنبيط

كتبت : ايمان إبراهيم

حصلت الدستور على “نسخة” من بيان الدفاع الخاص بعمال شركة عمر أفندى والتى تفسر الاسباب التى تلزم الشركة القابضة للتشييد والتعمير بفسخ العقد بينها وبين جميل عبدالرحمن محمد القنبيط صاحب الشركة نظرا لاخلاله ببنود العقد فى المادتين الثانية عشر والتاسعة عشرفى القضية رقم 583 لسنه 2008 .

واشارت المادة الثانية عشر إلى ضرروة ان يلتزم المشترى بان يكون ما يتقاضاه العامل لا يقل عما يتقاضاه فى تاريخ نقل الملكية من أجر شامل “ويشمل المرتب والحوافز والبدلات” مع إلتزامه بالمحافظة على كافة المزايا المطبقة للعاملين حاليا بالشركة ويلتزم بإستمرار العقود الحالية لجميع العمالة المؤقته وفقا لمددها مع التجديد لسنه أخرى إضافية على ان يتم التجديد لسنوات أخرى اضافية لمن تثبت صلاحيته مستقبلا .

اما بالنسبة للعمالة الدائمة يلتزم المشترى بتنفيذ وتحميل تكاليف برنامج المعاش المبكر الاختيارى والمعمول به حاليا لدى البائع لعدد 1200 عامل بتكلفة فى حدود خمسون مليون جنيه ويلتزم المشترى بالا يزيد عدد العاملين الذين سيتم الاستغناء عنهم ويلزم القنبيط فى هذه الحالة بتعويض العمالة المستغنى عنها بما يعادل اجر ثلاثة شهور من الاجر الشامل عن كل سنه خدمة بما لايقل عن قيمة تعويض المعاش المبكر المعلن عنه بالشركة فى يناير 2006 لمن كان منهم مستوفيا لشروط المعاش المبكر .

وقد انعقد إجتماع بين وزير الاستثمار ووزيرة القوى العاملة والهجرة بشأن التمهيد لبيع شركة عمر إفندى يوم الاثنين 20/2/2006 حيث اقرا بضرورة تمسك القنبيط بحقوق العاملين وتوفيق أوضاعهم قبل إتمام البيع وذلك خلال إعادة هيكلة العمالة والاجور والسماح والتيسير لمن يرغب من العمالة الدائمة او المؤقته بالشركة للخروج طبقا لنظام المعاش المبكر بجانب أن العرض المقدم من المستثمر يتضمن رغبته فى الاحتفاظ بالعمالة الدائمة والمؤقته ولم يفصح عن اى رغبة فى عدم الاحتفاظ بالعمالة والحفاظ على حقوق العاملين فى حالة رغبة المستثمر فى الاستغناء عن العمالة فى المستقبل وفقا لقانون العمل وتطوير نظام وثائق التأمين التعويضية.

Continue reading

تظاهر عمال أبو السباع أوقف مؤامرة فك الماكينات

كتبت: فاطمة رمضان

 

توجه ما يقرب من 750 عامل النسيج والتحضيرات، من عمال مصنع ابو السباع اليوم الثلاثاء 28 سبتمبر،  للتظاهر عند مصنع الفرعونية بجوار المستشفي الخيري، بعدما سمعوا بأن أسماعيل أبو السباع قد بدأ في فك المطاوي من ماكينات النسيج بالمصنع، ونقلها للمصنع الجديد.

كان عمال أبو السباع الألفين عامل قد فضوا اعتصامهم الذي أستمر 9 أيام، مساء يوم السبت 25 سبتمر، وذلك بعد أن وعدهم أسماعيل أبو السباع صاحب المصنع بأنه سوف يجهز مرتباتهم بعد أسبوع، ويعودون للعمل بعد أن يكون قد أحضر الخامات اللازمة لتشغيل الشركة.

وقد طوقت قوات الأمن العمال المعتصمين، وفض العمال اعتصامهم في آخر اليوم، بعد أن توقف فك الماكينات، وقال أسماعيل أبو السباع للعمال بأنهم قد فكوا عدد قليل من المطاوي ونقلت للمصنع الجديد، لكي يتمكن من الأنتهاء من الطلبية المطلوبة منه.

وقال أحد العمال المتظاهرين:” ما حدش فينا عارف الراجل ده عاوز أيه، السنة اللي فاتت ما كانشي فيه شغل ولا طلبيات وكنا بناخد مرتباتنا، والسنة دي فيه طلبيات ومش راضي يدينا مرتباتنا، ربنا اللي عارف أحنا قضينا رمضان والعيد ودخلت المدارس بـ 250 جنيه وبس إزاي، أنا لحد دلوقتي ما دفعتش مصاريف المدارس بتاع ولادي”

وأكمل عامل آخر:” إحنا قاعدين مش عارفين نعمل أيه، وهوه قاعد بيضحك ويهرج ولا همه”

وتوعد العمال بمعاودة الإعتصام في حالة عدم تنفيذ ما وعد به

 

عمال مصنع أبو السباع يعلقون اعتصامهم

قام عمال مصنع أبو السباع بالمحلة الكبرى بتعليق اعتصامهم  أمس بعد وعد الإدارة بإعطائهم أجورهم المتأخرة وتشغيل المصنع السبت المقبل.

وكان عمال المصنع قد بدأوا اعتصامًا في مقر الشركة السبت الماضي احتجاجًا على عدم صرف مرتباتهم .

وأكد العمال أنهم سوف يعاودون الاعتصام حال عدم وفاء الإدارة بوعدها.

موت 3 عمال في الصرف الصحي في الغربية

كتب: هشام ابو زيد

توفي اليوم ثلاثة عمال بشركة الأسكان والتعمير للمرافق، أثناء عملهم  في تسليم بيارة علي عمق 6-8 متر، فانفتحت عليهم مياة الصرف فغرقوا، وتوفي أحدهم في الحال، والآخران لم يصلا للمستشفي، وهم:
عبد القادر رضا قشطة من المنشية الكبري، مركز طنطا.- أحمد جودة، وفوزي من قرية Continue reading

فلنتضامن جميعا مع عمال أبو السباع في مطالبهم، وضد تخلي الدولة عن القيام بواجبها تجاههم

نعلن نحن الموقعون أدناه تضامننا الكامل مع 2000 عامل وعاملة  في مصنع أبو السباع بالمحلة، والمضربين عن العمل والمعتصمين منذ يوم السبت الماضي 18-9-2010، بمقر الشركة في مدينة المحلة، وذلك في حقهم في صرف مرتباتهم بشكل منتظم، وحقهم في ظروف عمل آمنه ومستديمة، خصوصاً أنهم عملوا لعشرات السنين،  12 ساعة عمل يومياً، بدون حقوق تقريباً، فلا حوافز، ولا أرباح، ولا ظروف عمل آمنة، هذا في الوقت الذي كان يعمل المصنع بكامل طاقته ويصدر لأمريكا وغيرها، ويربح بالملايين.

ونتعجب من موقف الحكومة بكل أجهزتها، التي تتهاون مع اصحاب الأعمال ضد مصلحة العمال، فعمال مصانع أبو السباع يعانون منذ ما يقرب من السنتين من حرمانهم من مرتباتهم، وأصبحوا خلال هاذين العامين لا يتقاضون مرتباتهم سوي باحتجاج (سواء إضراب عن العمل، أو قطع طريق، أو الوقوف أمام مجلس المدينة أو المحافظة وغيرها،….)، كما حرم حوالي ثلث العمال من حقهم في العمل، فقد كان عدد العمال في سبتمبر الماضي أكثر 3000 عامل وعاملة، تم فصل أكثر من ألف عامل وكان نصيب العاملات من الفصل نصيب الأسد، فقد قام بفصل 150 عاملة دفعة واحدة، ولم يتحرك لدي الحكومة ساكن، ولم تتحرك هذه الحكومة لحل مشكلتهم أو مشكلة غيرهم في مئات المصانع التي تتعرض لنفس الأزمة. Continue reading

محافظ المنيا ينكر كل صفقات بيع أراضي شركة النيل لحلج الأقطان بالمنيا

كتبت: فاطمة رمضان

قام محافظ المنيا بوضع لافتات علي كل الأراضي التي كانت تابعة لشركة النيل لحليج الأقطان بالمنيا، والتي تم بيعها بمعرفة الإدارة، تؤكد أن هذا الأراضي هي ملك لقطاع الأعمال العام. وكان أعضاء اللجنة النقابية قد اعترضوا علي البيع، علي اعتبار أن أتحاد المساهمين من العمال لهم حصة في الشركة، وهذا البيع يضر بمصلحة العاملين، كما أن إدارة الشركة عمدت إلي تخريب وأيقاف مصانع المنيا التابعة للشركة، وذلك لتصفية الشركة والأستيلاءعلي الأراضي الشاسعة للشركة في المنيا علي النيل وغيرها من الفروع الآخري، وقد أتبعت في ذلك سياسة عدم توريد خامات، ومحاولة فك الماكينات، وتفريغ المصانع من العمالة عن طريق المعاش المبكر، والضغط علي بقية العمالة بنقلها من المنيا إلي كفر الزيات، والمحلة ، وزفتي وغيرها من الفروع.

وقد أتي قرار محافظ المنيا نتيجة الصمود للعمال وعلي رأسهم اللجنة النقابية للعاملين في المنيا، والاحتجاجات المستمرة ضد هذه السياسة التخريبية، وقد  حاولت الإدارة بمساعدة النقابة العامة للغزل والنسيج التخلص ممن يقودون هذا الاحتجاج والصمود،  فقد قامت النقابة العامة بتجميد كامل اللجنة النقابية، تبعها مباشرة قرار نقل لهم للفروع بالوجه البحري، وهو ما رفضوا تنفيذه، واصروا علي البقاء في المنيا والصمود أمام رئيس مجلس الإدارة، الذي يضرب بعرض الحائط بكل القوانين.

إضراب واعتصام 2000 عامل وعاملة بشركة أبو السباع بالمحلة

كتبت فاطمة رمضان

بدأ صباح  السبت، 18 سبتمر 600 عامل من عمال شركة أبو السباع من أقسام النسيج والسيده، أنضم إليهم أمس باقي عمال المصنع، ليبلغ عدد العمال والعاملات المضربين و المعتصمين إلي 2000 عامل وعاملة وهم كل عمال شركة أبو السباع بالمحلة، وذلك بسبب توجههم لأستلام العمل صباح يوم السبت بعد إجازة لمدة 3 أسابيع، بالأجر المسجل في الـمين وهو ما بين 150-200 جنيه شهرياً في حين أن مرتباتهم تتراوح بين 800-1000 جنيه شهرياً، كما أن صاحب المصنع رفع أن يأخذوا رواتبهم عن الشهر الماضي.

عندما توجه العمال لأستلام عملهم صباح السبت الماضي بعد هذه الإجازة الطويلة، منعهم صاحب العمل من استلام عملهم، وقال لهم أنهم في إجازة لمدة أسبوعين آخرين ولكن بالأجر الأساسي، لذا بدأ العمال الأعتصام بالشركة والإضراب بالمصنع للمطالبة بـ:
مرتباتهم، وعودتهم للعمل، ولو أراد صاحب المصنع إعطاء إجازة لهم فمن حقهم طبقاً للقانون أن يأخذوا أجورهم الشاملة، ولابد من قرار واضح بذلك.

Continue reading