إستئناف عمال المعدات التليفونية اعتصامهم داخل الشركة

كتبت: سهام شوادة
نظم ما يقرب من 188 عاملا من اصل 225 هم عمال الشركة المصرية لصناعة المعدات التليفونية  اعتصاما داخل الشركة اليوم وذلك بعد اعلان وزيرة القوى العاملة بصرف 50 الف جنية لكل عامل من عمال الشركة المعينين بعد عام 2000 ودون التطرق لكيفية حساب تعويضاتهم.
وقال المعتصمون انهم يتلقون العديد من القرارات الظالمة حيث يقع عليهم الضرر من اغلاق وانهاء خدمة العاملين بالشركة فضلا عن تضرر اكثر من 150 عاملا لعدم بلوغ مدة الخدمة التى يتم صرف معاش لهم بمقتضاة، مع وضع حد أدنى لمكافأة نهاية الخدمة يقدر بمبلغ ” ثمانون ألف جنية ” بعد ان تم الاتفاق على 150 ألف جنية .

واضاف المعتصمون ان وزارة القوى العاملة رصدت 30 مليون جنيه لعمال القطاع العام البالغ عددهم 226 عامل و16 مليون للمعينين بعد عام 2000 مؤكدين أن هذه المبالغ مديونيات على الشركة حتى يتم بيعها.
وفى سياق متصل يبدأ المعينين بعد عام 2000 فى صرف ال50ألف جنيه التى قررتها وزارة القوى العاملة لكل عامل بداية من يوم 5 يونيه القادم وحتى 20 من نفس الشهر بعد أن يقوم كل عامل بتقديم استقالته من الشركة على ان تنتهى غدا المهلة التى حددتها الوزارة للعمال الراغبين فى الانتقال للمصرية للاتصالات . واتهم المعتصمون العضو المنتدب بوضع خطة محكمة مع مسؤولين في نقابة العمال منذ ثلاث سنوات لدخول الشركة في مديونيات و خسارة متعمده و ذلك لتسهيل عملية بيع ارض الشركة فضلا عن قيامة بعمل قرض بقيمة 50 مليون جنيه من البنك بحجة المعاش المبكر للعاملين القدامي في الشركة و كان يعطي بعض العاملين مبالغ تتجاوز 500 ألف جنيه ثم يعيد تعيينه من جديد بعقود جديده مما أوقع الشركة في خسائر طائلة .

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: