بيان مؤسسة الهلالي حول الاعتداء على عمال طنطا للكتان والنشطاء التضامنين معهم

 تستنكر مؤسسة الهلالي للحريات ما قامت به قوات الأمن في تمام الساعة الخامسة مساء الأربعاء 10 فبراير 2010 من اعتداء غير مقبول على عمال شركة طنطا للكتان المعتصمين أمام مبنى مجلس الوزراء لمدة يومين، الأمر الذي أدى إلى إلحاق إصابات بالغة بعديد من المعتصمين، ما استدعى علاجهم بالمستشفيات.

ولم يتوقف الاعتداء الأمني عند هذا وإنما قام باعتقال عدد من النشطاء الاجتماعيين المتضمنين مع العمال المعتصمين من بينهم السيدتان جيهان شعبان وفاطمة رمضان، ثم تم الإفراج عن الموقوفين بعد هذا بع مرور بعض الوقت. وتؤكد مؤسسة الهلالي أن مثل هذه التصرفات لن تزيد الأمور إلا تعقيدًا وتفقد العمال الثقة في صحة كل الشعارات المطروحة عن الديمقراطية وحرية التعبير السلمي.

كما أنه لم يعد من المفهوم أن تتعامل الأجهزة المصرية بمثل هذه الشراسة مع العمال المصريين دفاعًا عن المستثمر السعودي عبد الله الكحكي الذي خالف كل العقود والاتفاقات. وبدلاً من هذا ندعو السلطات إلى فتح قنوات فعالة للحوار مع العمال والتجاوب مع مطالبهم العادلة.

مؤسسة الهلالي للحريات

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: