اليوم السابع: عمال المؤسسة المصرية لإنتاج الزيوت يهددون بالاعتصام

 كتب: أشرف حامد

هدد اليوم الخميس، العاملون فى المؤسسة المصرية لإنتاج الزيوت غرب الإسكندرية بالاعتصام والإضراب عن الطعام داخل المصنع، بسبب تعنت الإدارة مع اللجنة النقابية وإصرارها على إحالة رئيس اللجنة النقابية أحمد غازى إلى التحقيق بتهمة التحريض على الإضراب ومجازاته بالخصم خمسة أيام بالمخالفة لقوانين العمل والنقابات.
كان البنك الأهلى المصرى قد اشترى المصنع من رجل الأعمال الهارب محمود وهبة سدادا لجزء من مديونياته، وأصبح مالكا له وتدهورت أحوال المصنع حتى توقف عن العمل وتأخرت مرتبات العمال، بينما تجاهلت الإدارة توصيات المجلس المحلى لمحافظة الإسكندرية وجهود الاتحاد المحلى للعمال لمحاولة رأب وتسوية الخلافات.

المصري اليوم: ١١٢٧ إجراء تعسفيا ضد العمال فى عام ٢٠٠٩.. منها ١٨٠ ضد النساء

  كتب:  محمد عزوز   

كشف المركز المصرى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية عن وقوع ١١٢٧ إجراء تعسفياً ضد العمال فى مصر خلال عام ٢٠٠٩ فى ٤٥ موقع عمل، منها ١٨٠ إجراء ارتكب فى حق النساء العاملات، و٢٠ إجراء فى مواجهة أعضاء مجالس إدارات اللجان النقابية رجالاً ونساء.

وأكد المركز، فى بيان له أمس، أن هذه الانتهاكات وقعت بحق العمال فى مختلف القطاعات، مشيراً إلى أن حالات الفصل من العمل والإجبار على الاستقالة بلغت ٣٠١ حالة، فى حين سجل النقل من العمل سواء لمهنة أخرى أو خارج المدينة ٥٠١ حالة.

وأشار إلى أنه تم الإيقاف عن العمل والحرمان من الراتب لـ٦٥ عاملاً، وبلغت الخصومات والجزاءات الأخرى ١٧٥ جزاء، بالإضافة لتجميد عضوية ٥ نقابيين، وإيقاف النشاط النقابى لنقابية، والقبض على ٨ عمال، وتقديم ٦٦ للمحاكمة، منها ٨ محاكمات جنائية بعد تلفيق تهم جنائية لهم، والاعتداء على موظفة، والتحرش بعاملتين، والتحرش اللفظى بـ٦٠ إخصائية تمريض فى جامعة المنصورة.

وأكد التقرير أن كل الجهات «حكومة ـ قطاع أعمال ـ قطاع خاص» مارست هذه الانتهاكات والإجراءات القمعية والتعسفية فى مواجهة العمال، مشيراً إلى أنها تزامنت مع تنظيم اعتصامات واحتجاجات عمالية

اليوم السابع: تظاهر أهالى الدويقة أمام مجلس الوزراء

كتبت: أسماء نصار

تظاهر صباح اليوم، الأربعاء، عدد من أهالى الدويقة أمام مجلس الوزراء احتجاجا على عدم تسكينهم بعد إزالة مساكنهم بالدويقة، على الرغم من حصولهم على خطابات تسكين منذ أن تمت عملية الإزالة فى فبراير الماضى لكن لم يعترف بها أحد من مسئولى الإسكان بمكتب سوزان مبارك بالدويقة، معللين ذلك بأن الأهالى لا يمتلكون أى أوراق رسمية تثبت إقامتهم فى تلك المنطقة، وهو ما ينفيه الأهالى مؤكدين أنهم يعيشون فى هذه المنطقة منذ سنوات طويلة.
الجدير بالذكر أنه تمت إزالة عدد كبير من المساكن العشوائية بالدويقة بناء على قرار الدكتور عبد العظيم وزير محافظ القاهرة بتطوير العشوائيات، وخاصة المناطق التى تمثل خطورة وخاصة الدويقة بعد كارثة انهيار صخرة المقطم بالدويقة التى وقعت فى سبتمبر 2008 وراح ضحيتها العشرات من الأبرياء.

اليوم السابع: اعتصام 100 مدرس أمام مبنى محافظة كفر الشيخ

كتبت:  عبير زاهر

اعتصم اليوم 100 مدرس ومدرسة من المتعاقدين للعمل بنظام الحصة بالتربية والتعليم بكفر الشيخ لليوم الثالث على التوالى أمام البوابة الرئيسية لمبنى المحافظة، احتجاجا على فصلهم من عملهم بشكل تعسفى دون صدور أى تقصير منهم فى أدائهم الوظيفى.
قالت أسماء عبد القادر ووسام السعيد من المدرسات المعتصمات إنهم اعتصموا عدة مرات أمام المحافظة لكن دون جدوى، وتظلموا مما حدث لهم من إبرام عقود عمل بنظام الحصة، واستلام العمل بمدارس شنو والحمراوى وسعد زغلول الابتدائية شهر نوفمبر الماضى وفوجئوا أن إدارة كفر الشيخ التعليمية تسحب الخطابات الأصلية للمدرسين من مدارسهم وتلغى عملهم، الأمر الذى أفقد جميع المدرسين الثقة فى العملية التعليمية بعد ممارستهم للعملية التعليمية داخل الفصول لمدة شهر ونصف قبل أن يتم فصلهم منذ أسبوعين دون الحصول على مرتبات مقابل العمل

الدستور: سائقو الميكروباص يصعدون احتجاجهم ضد «الحضانة»

كتب: حسام الوكيل

هدد سائقو الميكروباص بالإسكندرية بالبدء في إضراب عام عن العمل لمدة 48 ساعة متتالية احتجاجا علي استمرار العمل بوحدة التحفظ علي السيارات الشهيرة بـ«الحضانة» علي الرغم من صدور عدة أحكام قضائية من محكمة القضاء الإداري بالإسكندرية تقضي بعدم قانونيتها، وتلزم رئيس الحكم المحلي للإسكندرية بإصدار قرار بوقف العمل بها نهائياً.

كان سائقو الإسكندرية نظموا إضراباً عن العمل في 7 ديسمبر الجاري إلا أن أجهزة الأمن قامت بفضه بالقوة بعد 3 ساعات، وألقت القبض علي 11 سائقاً بتهمة الامتناع عن العمل بقصد تعطيل المواصلات في المدينة والتحريض علي الإضراب

وإقامة رابطة غير شرعية تحض علي الإضراب والإخلال بسير المرور والإضرار بالمصالح العامة، كما قامت هيئة النقل العام بتسيير أعداد كبيرة من أتوبيسات النقل العام لمواجهة الإضراب.
من جانبه أكد سعيد الشافعي – نائب رئيس رابطة السائقين بالإسكندرية – أن ضباط المرور يتعسفون في مصادرة الميكروباصات وإيداعها «الحضانة» لتحصيل الغرامات من السائقين ليحصل الضباط علي نسبة من تلك الغرامات، مشيراً إلي أن المحافظة تقوم بمصادرة الميكروباصات لمدة أسبوع كامل، وتفرض غرامات تصل إلي 5 آلاف جنيه، لافتا إلي أن بعض السيارات تراكمت عليها الديون لتصل إلي 500 ألف جنيه فضلاً عن العجز عن سداد أقساط السيارات.
وأكد عدد من قيادات إضراب السائقين أنهم تقدموا بعدة طلبات لتنفيذ أحكام القضاء الإداري بوقف العمل بالحضانة، موضحين أن ضباطاً بجهاز مباحث أمن الدولة استدعوا عددا من السائقين بمقر الجهاز وأبلغوهم أن الحضانة تعمل بقرار إداري من المحافظ ولن يتم إلغاء العمل بها إلا بقرار مباشر منه، فضلا عن تلقي السائقين تهديدات بالاعتقال في حالة الشروع في إضراب عن العمل أو التحريض علي أي تجمهر أمام ديوان عام محافظة الإسكندرية.
في السياق نفسه كشف عدد من أصحاب السيارات أن إدارة المرور تجبر المواطنين علي تغيير اللوحات المعدنية القديمة باللوحات الحديثة ذات الرموز وهو ما يكبد المواطنين مبالغ إضافية، حيث ارتفعت تكلفة اللوحة المعدنية من 30 جنيهاً للوحدة القديمة إلي 145 جنيهاً للوحة الجديدة، فضلا عن عدم إتمام عملية تجديد الرخصة إلا بعد إجبار المواطنين علي دفع مبلغ 8 جنيهات تحت مسمي «تبرعات للشرطة»، وهو الأمر الذي أثار استياء آلاف المواطنين من أصحاب السيارات.

  

المصري اليوم: مظاهرتان أمام مقر رئاسة الوزراء لعمال مجموعة «عادل أغا» وسكان الدويقة

  كتب : هشام عمر عبدالحليم   

جمع الرصيف المقابل لرئاسة مجلس الوزراء بشارع قصر العينى، أمس، مظاهرتين احتجاجيتين، الأولى لعمال مجموعة الشركات الاقتصادية للتنمية الاقتصادية «أمون سيتو» التى يرأسها رجل الأعمال الهارب عادل أغا، طالبوا خلالها بتصفية الشركة أو تشغيلها، وفى نفس الوقت تظاهر عدد من أهإلى الدويقة احتجاجا على عدم تعويضهم بعد هدم منازلهم.

وردد نحو ٣٠٠ عامل من شركة «امون سيتو» هتافات تناشد الرئيس مبارك التدخل لحل مشكلتهم: «يا جمال قول لأبوك دول اللى انتخبوك»، «يا مبارك دول ولادك اللى بيحبوك»، وحملوا لافتات كتب عليها «يا تصفوّنا يا تشغلونا»،

وأدى سقوط أحد العمال مغشيا عليه إلى حالة من الغضب بينهم نقل على إثرها إلى المستشفى. وقال العمال إنه بعد هروب عادل أغا وتوقف ٨ شركات من أصل ٩ يمتلكها، وهم يقبضون ٧٥% من رواتبهم، وفقا للقانون، من بنك القاهرة صاحب المديونية الأكبر على الشركات أو من وزارة القوى العاملة، منوهين بأن المسؤولين فى الوزارة قالوا لهم إنهم لن يصرفوا رواتبهم،

بينما أخبرهم المسؤولون بالبنك أنهم ينتظرون قرار التمكين من النائب العام ليقوموا بتصفية الشركة. وأكد العمال أن الوزارة أجبرتهم على التوقيع على إقرارات بمنعهم من العمل لدى أى مؤسسة أخرى انتظارا لتصفية شركتهم، مشيرين إلى أنهم أصبحوا «أسرى» للشركة المفلسة، فهم لا يعملون وفى الوقت نفسه لا يقبضون رواتبهم.

وعلى مقربة منهم تظاهر ١٥ من سكان منطقة الدويقة احتجاجا على هدم منازلهم، فى الوقت الذى لم يتسلموا فيه منازلهم البديلة بعد مرور أكثر من ١٠ أيام، وقدموا شكوى إلى رئاسة الوزراء، مشيرين إلى أن المسؤولين يطلبون منهم تسكين كل اسرتين فى شقة واحدة.

إنهاء المؤتمر الصحفى لمهندسين ضد الحراسة 5 يناير بلاغ للنائب العام ضد الحراس القضائيين 14 يناير وقفة إحتجاجية أمام وزارة الرى

عقد المركز المصرى للحقوق الإقتصادية والإجتماعية مؤتمرا صحفيا بالتعاون مع جماعة مهندسين ضد الحراسة

لشرح أبعاد الحكم الذى صدر أول أمس متضمنا إنهاء الحراسة القضائية عن نقابة المهندسين بعد مرور 15 عاما من فرضها، ولتوضيح  الخطوات الجديدة التى ينوى فريق الدفاع القيام بها من أجل عودة الشرعية لنقابة المهندسين، وقد أدار المؤتمر المهندس طارق نبراوى وبدأ الفاعليات بالترحيب بالصحفيين، ثم التعبير عن فرحة المهندسين بهذا الحكم التاريخى، ثم أعطى الكلمة ل خالد على مدير المركز المصرى والذى أوضح أن هذه القضية لا تخص المركز المصرى للحقوق الإقتصادية والإجتماعية فقط فهى جزء من الصراع القضائى بين النظام والمهندسين وقد تولى الجانب القانونى من هذا الصراع فريق من محامي الحريات المنتمين لكافة القوى السياسية منهم الراحلين العظيمين أحمد نبيل الهلالى ويوسف درويش، والأساتذة الأجلاء صفاء ذكى مراد، وعصام الإسلامبولى وربيع راشد ومختار نوح وجمال تاج ومركز هشام مبارك للقانون والمركز المصرى للحقوق الإقتصادية والإجتماعية، وأوضح أن هذا الحكم يمثل أول سابقة تختصم الحراسة القضائية بشكل مباشر وأنه حكم موضوعى وليس حكم مستعجل، وأمام الحكومة أربعون يوما للطعن عليه بالاستئناف .

ثم تحدث الاستاذ أحمد سيف مرحبا بالحكم القضائى ومؤكدا على أهمية وحدة المهندسين واستمرار عملهم الجبهوى من خلال تجمع مهندسين ضد الحراسة وحذر من مخططات زرع الفتنة بينهم لضرب وحدتهم، واكد فى نهاية كلمته أن النجاح الذى تحقق حتى الآن أبرز رسائله هى أهمية العمل الجماعى ليس فقط بين المهندسين ولكن أيضا بين فريق المحامين الذى يعبر عن أطياف سياسية مختلفة .

ثم تحدث المهندس عمر عبد الله وأبدى سعادته بهذا الإنتصار القضائى الهام وطلب من المهندسين والمحامين الوقوف دقيقة وهم متشابكى الأيدى كتعبير عن وحدتهم رغب التباين السياسى بينهم واستعرض المخالفات المالية التى وقعت فيها الحراسة القضائية خلال الفترة الماضية، ثم تحدث المهندس رفعت بيومى عن أهمية الخطوات القادمة ومنها تظاهرة المهندسين يوم 14 يناير القادم أمام وزارة الرى للتنديد برفض وزير الرى الموافقة على جمعية عمومية غير عادية للمهندسين ، وأكد على ضرورة تقديم بلاغ للنائب العام حول المخالفات المالية، ثم تحدث المهندس معتز الحفناوى موضحا الخطوات الجديدة لمواجهة الحراسة منها تحديد يوم 5 يناير القادم لتقديم بلاغ للنائب ضد الحارس القضائى، والشروع فى إعداد مذكرة لتقديمها لمنظمة العمل الدولية حول الإنتهاكات التى يتعرض لها المهندسين ونقاباتهم.

هذا وقد تم إعداد ملف سلم للصحفيين والاعلاميين متضمنا:

1-      عريضة الدعوى القضائية التى صدر فيها الحكم بانهاء الحراسة عن نقابة المهندسين.

2-      صورة حكم فرض الحراسة على النقابة والذى صدر منذ 1995

3-      صورة حكم انهاء الحراسة عن نقابة المحامين عام 1998

4-      صورة حكم محكمة النقض الذى ارسى مبد عدم جواز فرض الحراسة على النقابات المهنية عام 2005

5-      ثلاث تقارير من الجهاز المركزى للمحاسبات عن أداء الحراسة القضائية فى الثلاث أعوام الأخيرة .