أنا مش عايز أتنسي

كتبت اشتراكية

“مش عايز اتنسي” .. كانت هذه هي كلمات “يوسف طلعت” أحد كوادر الاخوان المسلمين في 8 أكتوبر، مساء اليوم السابق لتسليمه لنفسه لأمن الدولة. آخر لقاء لي مع يوسف كان بمؤتمر القاهرة الدولي السادس (الذي تنظمه الحملة الدولية لمناهضة الاحتلال الصهيوني والأمريكي ) بأواخر شهر مارس الماضي وفي حينها كان طلعت هو المراسل والمنسق الاعلامي للإخوان المسلمين بالمؤتمر.

يوسف طلعت شاب يعمل كصيدلي ويسكن بمركز بدر في محافظة البحيرة وقد تزوج منذ حوالي الشهر والنصف، وهو أحد أبرز نشطاء الحملة الشعبية لفك الحصار عن غزة، تلك الحملة التي نجحت في إعادة قدر من الزخم الواجب لقضية شعب غزة الباسل بنفس القدر الذي أضرت وفضحت فيه النظام المصري .

عندما كلمني يوسف كان قد قرر تسليم نفسه لأمن الدولة، وكما جرت العادة رأيت أنه من واجبي أن أثنيه عن الفكرة، وبدأت بالقول بأننا  “أبعد ما نكون عن دولة القانون” و هؤلاء “أناس بلا ضمير”، ..  “يا يوسف دول لو إديتهم إيدك حياخدوا ذراعك ويقرقشوا عضمك”. لكن، في الواقع جاء رد يوسف علي مفحما فصمت. فعلى حد قوله قوات أمن الدولة شبه مقيمة بمنزلهم منذ أول أيام عيد الفطر، أما محل الذهب الذي يمتلكه والده فهو مغلق وعليه حراسة ليل نهار. قال لي أن هذا الوضع يسبب الكثير من الضرر لأمه وأخوته فضلا عن وقف حال محل الذهب ومخاوف والده من سرقة المحل.

أنتهت المكالمة بأن قلت له “كفارة مقدما” جاءت على غرار نعيما مقدما، لكني أعدت الاتصال بعد دقائق من التفكير لأحذره قائلة بعدم وجود أي ضمان لرفع الحراسة عن محل الذهب وجلاء احتلال المنزل، لكنه أصر بأنهم قد أكدوا على والده أنه في حالة تسليمه لنفسه سينفذوا وعدهم.

ختم يوسف كلامه بأنه يجري اتصالات تضمن له معرفة أكبر قدر من الناس بما يعتزم عمله وكررها مرتين “أنا مش عايز اتنسي”.

قمت في اليوم التالي بالاتصال بهاتفه المحمول فرد علي أخوه د/ عمر وأكد لي أنه قد قام بتسليم نفسه بالفعل. أما اليوم 10 أكتوبر فقال لي أنه وردت إليه أنباء تؤكد ترحيل يوسف إلى دمنهور على أن يتم عرضه غدا على النيابة في التجمع الخامس.     

  

Advertisements

3 Responses

  1. حسبنا الله وكفى
    لا أدرى إلى متى سيظل الغباء مستفحل بأنظمة أمن الدولة ، الرجل لم يرتكب أى ذنب ولكن هذا النظام يرى الاصحاء من البشر سواء فى الاتجاهات الفكرية أو العقيدة أنهم غير منظبتين ولابد من حبسهم
    إفى متى ستظل السحابة السوداء سحابة الكبت والظلم عالقة بكبد السماء
    عذرا د- يوسف أنت تدفع الثمن ومن معك بدلا منا ونحن على الدرب سائرون وان وان ننساك أبدا

  2. […] There is serious concern about his safety in police custody… For more details about his case, check out this posting by Tadamon… […]

  3. فى خلال الثلاثين عاما الماضية تعرضت مصر الى حملة منظمة لنشر ثقافة الهزيمة بين المصريين, فظهرت أمراض اجتماعية خطيرة عانى ومازال يعانى منها خمسة وتسعون بالمئة من هذا الشعب الكادح . فلقد تحولت مصر تدريجيا الى مجتمع الخمسة بالمئه وعدنا بخطى ثابته الى عصر ماقبل الثورة .. بل أسوء بكثير من مرحلة الاقطاع.

    1- الانفجار السكانى .. وكيف أنها خدعة فيقولون أننا نتكاثر ولايوجد حل وأنها مشكلة مستعصية عن الحل.
    2- مشكلة الدخل القومى .. وكيف يسرقونه ويدعون أن هناك عجزا ولاأمل من خروجنا من مشكلة الديون .
    3- مشكلة تعمير مصر والتى يعيش سكانها على 4% من مساحتها.
    4 – العدالة الاجتماعية .. وأطفال الشوارع والذين يملكون كل شىء .
    5 – ضرورة الاتحاد مع السودان لتوفير الغذاء وحماية الأمن القومى المصرى.
    6 – الطاقة المتجددة كبديل للطاقة النووية. فالطاقة النووية لها محاذيرها وهذا ماسوف نشرحه بالتفصيل.
    ارجو من كل من يقراء هذا ان يزور ( مقالات ثقافة الهزيمة) فى هذا الرابط:

    http://www.ouregypt.us/culture/main.html

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: